مؤسسة مياه دمشق: المياه ستتأخر والخزانات الاحتياطية تغطي 40% من الاحتياجات

0
24

دمشق|

أكد مدير المؤسسة العامة لمياه الشرب والصرف الصحي بدمشق وريفها حسام الدين حريدين أن المؤسسة تعتمد حاليا على الخزانات الاحتياطية لتعويض النقص الحاصل في مياه الشرب بدمشق بعد تحويل التنظيمات الإرهابية مجرى مياه عين الفيجة إلى وادي بردى.

وقال مدير المؤسسة إن الخزانات الاحتياطية تغطي 40 بالمئة من احتياجات مدينة دمشق من مياه الشرب، موضحاً أنها مجهزة ضمن خطة الطوارئ التي وضعتها وزارة الموارد المائية لمواجهة أي حالة طارئة.

وأضاف حريدين إن المياه ربما تتأخر يوما أو يومين لكنها لن تنقطع عن سكان دمشق، مؤكداً أن المؤسسة تعمل على توزيع المياه المتوفرة حاليا بالتساوي على كل المناطق.

وقطعت التنظيمات الإرهابية التكفيرية مياه الشرب عن دمشق عبر تحويل مياه نبع الفيجة إلى نهر بردى ضمن سلسلة اعتداءات وجرائم تستهدف القطاعات الخدمية للضغط على سكان دمشق في محاولة يائسة للنيل من صمودهم.