ليلى علوي: لم أعتذر عن “مذيع العرب” وغموض “دافنشي” أضاف له نكهة خاصة

0
81

القاهرة|

كشفت الفنانة ليلى علوي عن سعادتها البالغة بردود الفعل الإيجابية عن مسلسلها “هي ودافنشي”، وقالت: “اختلاف قصة العمل هو سبب انجذاب المشاهدين لمسلسل “هي ودافنشي”، لأن القصة مختلفة وجديدة وشخصية دافنشي شخصية يحيطها الغموض الكثير وتحاول المحامية  كارمن الكشف عنها وعن الغموض المحاط بها في إطار من التشويق والإثارة، ومازالت الحلقات المقبلة تحمل في طيتها العديد من المفاجآت للمشاهدين، التي لا أريد أن افصح عنها ولكن أعدهم بأنهم سيستمتعون بالأحداث حتى نهاية المسلسل”.

وأعربت ليلى عن سعادتها بالاشتراك في هذا العمل وقالت: “حتى وقت طويل كنت أقرر عدم الاشتراك في الموسم الرمضاني حتى جاءني سيناريو هي ودافنشي للكاتب محمد الحناوي، ووقتها فوجئت بالقصة والسيناريو المدهش وقررت الاشتراك في هذا العمل”.

تابعت: “أيضًا لأن هذا العمل يشاركني فيه الفنان خالد الصاوي، الذي يعد من أهم الفنانين في مصر في الوقت الحالي، وأنا أعتز كثيرًا بصداقتنا على المستوى الشخصي لذا قررت الاشتراك في هذا العمل دون أي تردد، بالإضافة طبعا إن العمل للمنتج ممدوح شاهين والإخراج المميز للمخرج عبد العزيز حشاد”.

وكشفت أن ارتدائها للنقاب كان ضمن السياق الدرامي للعمل فهناك مكان لا يمكن أن أدخل به إلا بعد ارتدائي النقاب، وهذا ما جعلني أرتدي النقاب داخل السياق الرمضاني وليس أكثر من ذلك، وأعربت الفنانة ليلى علوي عن سعادتها للمشاركة في إعلان ” العيلة الكبيرة ” مع مجموعة من الفنانين التي كانت تشتاق أن تجتمع معهم مثل الفنان أحمد السقا والفنان شريف منير والفنانة إسعاد يونس والفنان أشرف عبد الباقي وسمير غانم ومنة شلبي وشيرين .

وأكدت أنها سعيدة جدا بفكرة الإعلان “العيلة الكبيرة” الذي استطاع أن يجمعنا معًا، وكنا بالفعل نحتاج إلى ذلك حيث أنه من الصعب جدًا اجتماعنا معا بسبب انشغال كل منا في أعماله لذا أنا سعيدة بالمشاركة  في هذا الإعلان، موضحة أن فكرة الإعلان جذبتني للغاية فهي جديدة ومختلفة وتوحي بلم العيلة في شهر الصيام .

أضافت: “خلال مشواري الفني قدمت العديد من الأعمال الفنية بطولة مطلقة ووصلت إلى مرحلة عدم البحث عن البطولة المطلقة، ولكن البحث عن عمل فني جيد ومضمون مختلف لذا رفضت العديد من الاعمال الدرامية كانت بطولة مطلقة من أجل تقديم مسلسل هي ودافنشي، بطولة مشتركة مع الفنان خالد الصاوي وأنا سعيدة جدًا بهذا لأن العمل متميز ومختلف وسيضيف إلى مشواري الفني”.

ولفتت إلى أن قلة الأعمال الدرامية المعروضة في هذا العام  يصب في مصلحة المشاهد وشيء إيجابي للغاية لأنه أعطى له مساحة أكبر لمشاهدة الأعمال والحكم عليها بشكل جيد بعكس الأعوام الماضية، مضيفة: “للأسف لا أستطيع أن أتابع الأعمال الدرامية بسبب انشغالي في التصوير حتى الآن وإن شاء الله بعد شهر رمضان سأحاول أن أتابع بعضًا منها، ولم أعتذر عن ” مذيع العرب ” الجزء الثاني  ولكننا سنبدأ التصوير بعد إجازة عيد الفطر المبارك المقبل”.