لوس انجلوس تايمز : الصاروخ البالستي الحوثي أصاب القصر الملكي

0
95

ذكرت صحيفة انجلوس تايمز ان الرياض مهتزة فعليا بعدما اصاب الصاروخ البالستي الذي اطلقه الحوثيون على قصر اليمامة اي القصر الملكي حيث يقيم الملك سلمان ملك المملكة العربية السعودية نتيجة اصابة الصاروخ البالستي للقصر في زاويته اليسرى. وان القصر اهتز كليا وان 6 من الحرس الملكي قتلوا وجرح حوالى 10 آخرين.

وقالت الصحيفة انه فور حصول الانفجار بعد اصابته القصر، قام الحرس الملكي بنقل الملك سلمان فوراً الى الملجأ السفلي تحت الارض، فيما توجه ولي العهد السعودي الامير محمد بن سلمان الى غرفة العمليات الجوية في وزارة الدفاع في الرياض.

وقد اصابت ضربة الصاروخ لقصر اليمامة اي القصر الملكي حيث يقيم ملك السعودية، الجيش السعودي والحرس الملكي وسكان العاصمة الرياض بصدمة كبيرة وجرى منع التجول لمدة 4 ساعات في كل الشوارع المحيطة بالقصر الملكي السعودي.

فيما انتقل ليلا ملك السعودية الملك سلمان الى خارج قصر اليمامة وانتقل الى وزارة الدفاع حيث هنالك ملاجىء فخمة مخصصة للملك ولأسرته، وهي بمثابة شبه قصر تحت الارض.

كما ان الصواريخ لا تستطيع الوصول الى هذا الملجأ المحصّن بالباطون المسلح، اضافة الى صفائح فولاذية فوق سطوح الملجأ الذي يقف في الطابق الثالث تحت الارض في وزارة الدفاع السعودية.

وعلى الاثر، قامت الطائرات السعودية بالعشرات بقصف نقطة انطلاق الصاروخ البالستي حيث الموقع يقع على مسافة 50 كلم من العاصمة صنعاء، وفي جبل يطل على العاصمة وخلفه اودية، لكن الطيران السعودي استمر في القصف طيلة الليل، فيما تم تأليف لجنة عسكرية سعودية – اميركية عن سبب عدم قدرة صواريخ باتريوت للتصدي للصاروخ البالستي الذي اطلقه الحوثيون من اليمن باتجاه قصر الملك سلمان.

 بيان الحوثيون

وكانت القيادة العسكرية للحوثيين قد ذكرت انها اطلقت صاروخا على قصر اليمامة حيث كان يتم عقد اجتماع موسّع برئاسة الملك سلمان وحضور القيادة السعودية. لكن صحيفة انجلوس تايمز نفت هذا الخبر وقالت ان الملك سلمان لم يكن في اجتماع مع القادة بل كان في غرفة استراحته عندما اصاب الصاروخ زاوية قصر اليمامة. وانه لو سقط الصاروخ على مسافة 40 مترا شمالا لكان ملك السعودية قد قُتل نتيجة انفجار الصاروخ واصابته للقصر في موقعه في الوسط.

 بيان مجلس الامن

ورغم ان اطلاق الصاروخ جرى تقريباً منذ بضعة ايام وفي 19 الشهر فان مجلس الامن اجتمع وندد باطلاق الصاروخ البالستي على السعودية، وندد بالحوثيين لانهم اطلقوا الصاروخ، معتبرا اطلاق الصاروخ عدوانا على المملكة العربية السعودية، في حين ان مجلس الامن تجاهل قيام الطائرات السعودية بقصف اليمن منذ الف و12 يوما بمئات الطائرات من طراز اف – 15 المتطورة والتي تحمل قنابل وصواريخ مدمرة مما ادى حتى الان الى مقتل 28 الف مدني، اضافة الى 120 الف جريح من المواطنين اليمنيين.

 معلومات المخابرات الاميركية

هذا وقال مصدر في المخابرات الاميركية الى صحيفة انجلوس تايمز انه لولا اشتراك خبراء مختصين باطلاق الصواريخ من ايران ودخولهم الى اليمن واطلاق الصاروخ لما اصاب بهذه الدقة قصر اليمامة اي القصر الملكي في قلب العاصمة الرياض، حيث يقيم ملك السعودية الملك سلمان.

وقال المصدر في المخابرات الاميركية ان خبراء الصواريخ الايرانيين لديهم الخبرة الكافية لاطلاق صواريخ بالستية واصابة الاهداف بدقة، وان الخبراء الايرانيين حصلوا على المعلومات التقنية لاصابة الصواريخ البالستية من الصين الذين قامت بتدريب المئات من الضباط المهندسين المختصين باطلاق الصواريخ على اراضيها لتجربة اطلاق صواريخ بالستية واصابة اهدافها.

وقال الناطق باسم المخابرات الاميركية الى صحيفة انجلوس تايمز ان الايرانيين استعملوا خرائط غوغل التي تقيس المسافة بدقة بالغة، حيث يتم وضع المسافة في جهاز الكومبيوتر داخل الصاروخ ويتم وضع الارتفاع والمسافة والهدف وفق خارطة غوغل الدقيقة جدا، مع الاخذ في عين الاعتبار سرعة الرياح والهواء، اضافة الى مدى ارتفاع الصاروخ، وان الخبراء الايرانيين استعملوا اطلاق الصاروخ البالستي على مستوى منخفض بدل الارتفاع فوق الطبقات الجوية لان صواريخ باتريوت مجهزة لاطلاق صواريخها ضد اهداف جوية تحلق على مستوى عال من الارتفاع، باستثناء منظومة الدفاع الروسية اس – 400 واس – 600 فانه لا يوجد اجهزة مضادة للصواريخ التي تنطلق على مستوى منخفض من الارتفاع.

وبالتالي ادار الخبراء الايرانيون اطلاق الصاروخ واستطاعوا اصابة القصر الملكي الذي يقيم فيه ملك السعودية الملك سلمان، وعلى ما يبدو فان ملك السعودية سينتقل الى قصر آخر حيث يوجد 5 قصور ملكية في الرياض تابعة لملك السعودية، وان ولي العهد السعودي محمد بن سلمان سيتولى الحفاظ على امن والده ملك السعودية من خلال الاقامة في الملاجىء الملكية تحت القصور ولكن مع تجهيزها بكامل الاتصالات ووصلها بغرفة العمليات العسكرية في وزارة الدفاع السعودية.

 بيان الخارجية الاميركية

هذا وصدر عن وزارة الخارجية الاميركية بيان ادان فيه بشدة اطلاق الصاروخ على القصر الملكي اليمامة في قلب العاصمة السعودية الرياض. وقال ان الولايات المتحدة تدين هذا الهجوم الصاروخي وتتهم ايران بأنها وراء اطلاق هذا الصاروخ.

لكن الناطق باسم الخارجية الاميركية دعا الى انهاء الحرب في اليمن، خاصة وان الشــعب الاميركي وهو يشاهد مليون طفل يمني و20 مليون من العائلات من رجال ونساء واطفال في اليمن يموتون جوعا فان الادارة الاميركية ابلغت السـعودية ضرورة رفع الحصار عن اليمن، كما اتصل الرئيس الاميركي ترامب برئيسة وزراء بريطانيا طالبا منها التدخل لدى السعودية برفع الحصار عن اليمن وايصال الادوية والاغذية الى 20 مليون يمني مهددون بالموت بسبب فقدن الغذاء اضافة الى انتشار داء الكوليرا الذي اصاب مليون طفل يمني حتى الان.

واضاف الناطق باسم الخارجية الاميركية انه لا مجال لانهاء الحرب في اليمن دون حل، وانه يجب اشراك الحوثيين في اي حكومة يمنية قادمة مع القوى اليمنية التي تؤيدها السعودية، لانه بات واضحا انه بعد 3 سنوات من الحرب السعودية ودول الخليج على اليمن لم يستطع الجيش السعودي والخليجي القضاء على الحوثيين، بل خسرت السعودية العاصمة اليمن، اضافة الى خسارة مدينة الحديدة الاستراتيجية وحوالي 65 الى 70 في المئة من الاراضي اليمنية، حتى ان عدن التي كانت تسطير عليها القوات السعودية والخليجية في شكل كامل باتت الان منقسمة ودخل اليها الحوثيون وتدور معارك فيها وان الرئيس الشرعي وفق السعودية عبد الهادي منصور لم يعد يستطيع الخروج من قصره في عدن وانه يحاول السفر بطائرات هليكوبتر الى السعودية لكن كثافة المعارك تمنعه من ذلك. وان الحل هو في حوار تحت اشراف الامم المتحدة يتم فيه اشراك القوى الموالية للسعودية مع الحوثيين في حكومة يمنية واحدة، والتوقف عن الحصار ومئات الغارات الجوية السعودية على اليمن.

 تحرك الكونغرس الاميركي

وازاء نقل التلفزة الاميركية لمشاهد الاطفال بمئات الالاف والمصابين بالكوليرا والذي وصل عددهم الى مليون كفل اضافة الى صور المجاعة الى 18 مليون يمني فان 120 عضو في الكونغرس الاميركي وقعوا على عريضة تحتاج ايضا الى 70 توقيع كي يتخذ الكونغرس الاميركي قرارا بالطلب من الادارة الاميركية اجبار السعودية على وقف حربها وحصارها على اليمن. وان على الادارة الاميركية ان تدعو مجلس الامن الى الاجتماع فورا واتخاذ قرار ملزم الى السعودية ودول الخليج برفع الحصار، كذلك ان يقوم الاسطول السابع الاميركي المتواجد في بحر العرب بحماية سفن الاغذية والادوية لايصالها الى الموانىء اليمنية، ولو بالقوة وتحت حماية الاسطول الاميركي السابع لاعطاء التغذية والادوية الى 20 مليون مواطن يمني يموتون جوعا وهم محاصرون منذ 6 اشهر ومحرومون من الاغذية والادوية، اضافة الى ان الطائرات السعودية دمرت اهراءات القمح والطحين في اكثرية مدن اليمن، كما انها دمرت اكثرية المستشفيات ولا يوجد ادوية في اليمن.

كما يأتي في القانون المقترح من الكونغرس الاميركي اجبار السلطات السعودية على ايصال 850 طبيب موجودون في مراكز الصليب الاحمر في الكويت. كما معهم 3800 ممرضة ومساعد طبيب، اضافة الى ان 42 سفينة تحمل اغذية وادوية ما زالت متوقفة في البحر قبالة الساحل اليمني وتمنعها البوارج الحربية السعودية من الاقتراب. واذا اقر الكونغرس الاميركي القرار فسيكون على الادارة الاميركية بدل دعوة مجلس الامن واجبار السعودية على ذلك ان يقوم البيت الابيض باعطاء الامر الى الاسطول السابع الاميركي كي يحمي سفن الادوية والاغذية ويقوم بايصالها الى المرافىء اليمنية، اضافة الى قوافل الصليب الاحمر من اطباء ومساعدي اطباء وممرضات، وخاصة حوالى 150 طن من الادوية، اضافة الى 400 الف طن من الغذاء لايصالهم الى اليمن وتوزيعهم على حوالى 20 مليون يمني وان يستمر ايصال الادوية والغذاء الى اليمن بصورة مستمرة لان الحصار قتل حتى الان اكثر من 57 الف طفل اصيبوا بداء الكوليرا وهم تحت سن الـ 3 سنوات.