للمرة الثانية خلال أسبوع.. ريف الحسكة يشهد توترًا بين الدوريات الأمريكية والروسية

0
58

حدث توتر بين دورية أمريكية وأخرى روسية في ريف الحسكة، تطور إلى قيام الطرفين باستعراض قدراتهما الجوية في المنطقة لساعات، وتعتبر هذه الحادثة الثانية من نوعها خلال أسبوع.

وقالت وكالة “هاوار” التابعة لـ”الإدارة الذاتية” الكردية في شمال شرق سوريا، اليوم، السبت، 25 من كانون الثاني، إن “مناوشات” (لم تحدد طبيعتها) بين القوات الأمريكية والروسية وقعت عند مدخل ناحية تل تمر بربف الحسكة.

وأوضحت أنه عند مفرق ناحية تل تمر توقفت ثلاث عربات روسية مجابهة لعربة أمريكية، وبعد ذلك توجهت العربات الروسية إلى نقطة عسكرية روسية الواقعة في مزرعة الأبقار التابعة في المنطقة.

وعقب الحادثة، عادت عربات روسية إلى مدينة القامشلي عبر الطريق الدولي “M4″، بينما توجهت القوات الأمريكية نحو الطريق المؤدي إلى مدينة الحسكة.

وأضافت “هاوار” أن المنطقة شهدت بعد ذلك تحليق مروحيتان روسيتان فوق تل تمر، تزامنت مع تحليق طائرات حربية أمريكية.

وفي 21 من شهر كانون الثاني الحالي، اعترضت دورية أمريكية موكبًا من العربات العسكرية الروسية في أطراف مدينة القامشلي، حيث منعتها من الوصول إلى حقول النفط والغاز في المنطقة.

ونشر مراسل قناة “روسيا اليوم” في الحسكة محمد حسن، عبر حسابه في “تويتر” حينها، تسجيلًا مصورًا يُظهر حالة من النزاع بين الجنود الأمريكيين مع نظرائهم الروس.

وقال حسن إن مترجمًا يرافق الجنود الأمريكيين أخبره أنهم منعوا القافلة العسكرية من العبور، وقالوا لعناصر القافلة الروسية إن هذه المنطقة تحتوي على غاز ونفط وهي ملك للأمريكيين.