للمرة الثالثة.. مخيم الركبان للمهجرين السوريين يغرق دون منقذ له

0
37

درعا: تعرض مخيم الركبان الواقع بالقرب من الحدود الأردنية في أقصى الجنوب الشرقي من الأراضي السورية خلال أقل من أسبوعين لأضرار مادية كبيرة في ممتلكات المدنيين.
وقالت مصادر محلية، إن “مخيم الركبان تعرض للمرة الثلاثة خلال أقل من 15 يوماً لأضرار مادية كبيرة في ممتلكات المدنيين، نتيجة للأمطار الغزيرة التي شهدتها مناطق البادية خلال الأيام الثلاث الماضية”.
وأن “الأمطار الغزيرة تسببت بدخول المياه إلى خيام النازحين المقيمين في خيام مبنية أساساً من أقمشة وشوادر لا تقي برد الشتاء القارس في البادية، كما تهدمت أسقف بعض المنازل الطينية التي بناها النازحون هرباً من العوامل المناخية، في مشهد يتكرر أمام عيون العديد من المنظمات الدولية التي لا تستطيع تقديم أي مساعدة للنازحين بفعل العراقيل الأردنية.
هذا ويؤكد مصدر أهلي آخر، “أن حرس الحدود الأردني منع فرق الصليب الأحمر الدولي من دخول المخيم عبر أراضيه، في وقت تعرقل به حكومة عمان وصول المساعدات الإنسانية إلى داخل المخيم بون تقديم مبررات مقنعة، إذ تقبل السلطات الأردنية بين الحين والآخر بإدخال كميات قليلة من المساعدات لا تكفي كامل سكان المخيم”.
يشار إلى أن أكثر من 85 ألف نازح يعيشون في مخيم الركبان العشوائي، وتجمع النازحون في المنطقة قبل نحو 4 سنوات من الآن بسبب منعهم من قبل المسلحين التي كانت تنتشر في البادية من الوصول إلى مناطق الحكومة السورية، كما منعتهم سلطات الحكومة الأردنية من الدخول إلى المخيمات التي بنيت داخل الأراضي الشمالية للأردن كمخيمي “الزعتري” و “الأزرق”.