أهالي دوما يطمرون السجلات العقارية تحت الأرض لحمايتها.. فيديو

0
58

ريف دمشق: قام العاملون في السجلات والوثائق العقارية بدوما باخفاء السجلات العقارية لمنطقة دوما عن الارهابيين طيلة مدة تواجدهم في المدينة لضمان حقوق المواطنين وذلك عبر منع التنظيمات الارهابية من الاعتداء عليها وتخريبها.

وتمكن العاملون في شعبة السجل العقاري بدوما من اخفاء السجلات والوثائق العقارية ودفنها في مكان معلوم بعد تغليفها وتأمينها يعبران عن وعيهم الكامل ويقينهم بأن الارهاب الذى بدأ الانتشار في مدينتهم منذ أكثر من سبع سنوات سيستهدف أملاك المواطنين ووثائق ملكيتهم ومؤسسات الدولة في المنطقة.

وقال رئيس مكتب التوثيق في شعبة المصالح العقارية بدوما سليم خلل في تصريح له أنه عند بداية الاحداث وانتشار الارهابيين في مدينة دوما قرر فريق من الكادر  العامل في الشعبة نقل السجلات وجميع الوثائق المتعلقة بها الى مكان امن للحفاظ  عليها بعد أرشفتها .

واشار الى أنه بضغط من الاهالي تم انتشال السجلات واعادتها وتفعيل العمل بها لتلبية مصالح المواطنين في المدينة ومحيطها مؤكدا أنه قبيل انجاز اخراج ارهابيي /جيش الاسلام/ من دوما هددوا بحرق الاوراق المهمة والوثائق الخاصة بالسجل العقاري فوضعناها داخل أكياس ونقلناها ليلا من المقر الحالي الى مكان امن وطمرناها في حفرة عمقها عدة أمتار بعد تغليفها حتى لا تتأثر بعوامل الرطوبة وبعد استعادة الامن والامان اخرجناها وسلمناها للجهات المعنية بوجود أهل الخبرة والمختصين.