“قسد” تحرق جثة أحد مقاتليها الأجانب.. ما قصته؟

0
92

عمدت ميليشيا “قسد” على حرق أحد المقاتلين الأجانب في صفوفها يحمل الجنسية البورمية (شرق آسيا) بعد أن لقي مصرعه في المعارك الدائرة في ريف الحسكة الغربي قبل بضعة أيام.

وقال “اتحاد شباب الحسكة” هو تجمع لناشطي المحافظة، إن “ميليـشيا PYD (تشكل المعود الفقري لقسد) حرقت جثة المقاتل زاو من دولة بورما، بعد أن لقي حتفه في محيط مدينة تل تمر شمال غرب الحسكة، وأنه ينتمي إلى الديانة البوذية”.

ويأتي الإعلان عن حرق المقاتل البورمي، بعد مقتله في المعارك الدائرة مع ما يسمى “الجيش الوطني” التابع لتركيا في ريف الحسكة، حيث أعلنت صفحات مؤيدة “لقسد” عن فقدانه في الثالث من الشهر الجاري، لتعلن عن مقتله في السابع من الجاري أيضاً.

وبحسب تقارير صحفية سابقة، فإن ميليشيا ما يعرف باسم “FRR – حراس بورما الأحرار” تشارك في المعارك التي تخوضها ميليشيا “قسد”، حيث نقلت مصادر اعلامية منذ العام 2016 أن الميليشيات العسكرية التابعة لحزب الاتحاد الديمقراطي “ب ي د”، أسست عام 2015 كتيبة من عناصر أجانب باسم “الحرية العالمية” تقاتل في صفوفها.

وكالات