قرار يسمح للمصارف السورية تأجيل أقساط القروض ثلاثة أشهر

0
76

أصدر مجلس “النقد والتسليف” في مصرف سوريا المركزي قرارًا سمح بموجبه للمصارف العاملة في سوريا،  تأجيل أقساط القروض المستحقة على العملاء، لمدة ثلاثة أشهر.

وقال المجلس بناءً على جلسته التي عقدت  امس الخميس 26 من آذار، إنه بعد دراسة التدفقات النقدية للعملاء المتأثرين من تداعيات انتشار فيروس كورونا (كوفيد-19)، أصدر القرار رقم “25” للعام 2020.

ويُسمح بموجبه للمصارف العاملة تأجيل جميع الأقساط المستحقة على العملاء المذكورين، لمدة ثلاثة أشهر، اعتبارًا من تاريخ نفاذ القرار مع المحافظة على التصنيف الإئتماني للعملاء، فيما لا تسري أحكام هذا القرار على التسهيلات (القروض) الجديدة الممنوحة.

أشار المجلس إلى أن القرار الجديد يأتي استثناءً من أحكام القرار رقم “4/ م.ن” لعام 2019، المتعلق بمعيار التقارير المالية الدولي رقم “9”، بحسب ما نشر المصرف المركزي على صفحته في “فيس بوك”.

وأكد مجلس النقد والتسليف على ضرورة التزام المصارف بعدم فرض أي عمولات أو غرامات أو فوائد تأخير على هذا التأجيل، وضرورة تنسيق المصارف مع عملائها لتنفيذ مضمون القرار.

وفي حال عدم رغبة العميل بتأجيل الأقساط المستحقة عليه يتم الامتثال لرغبته، ويخضع لكافة الأحكام الواردة ضمن التعليمات المرفقة بالقرار رقم “4/ م.ن” لعام 2019 .

يأتي هذا القرار استكمالًا للإجراءات الاحترازية المتخذة من قبل المصرف المركزي والحكومة مثل إغلاق العديد من الفعاليات الاقتصادية، وانعكاس ذلك بشكل مباشر على احتمال عدم قدرة المقترضين من المصارف سداد التزاماتها خلال الأشهر الثلاثة المقبلة، بحسب ما رورد في المنشور.

وشددت الحكومة إجراءاتها في مواجهة فيروس كورونا، وآخر الإجراءات، فرض حظر تجوال جزئي مع عقوبات جزائية للمخالفين.

وحذر صندوق النقد الدولي من تأثير فيروس “كورونا المستجد” (كوفيد- 19)، على دول في الشرق الأوسط، وتوقع حدوث أزمة اقتصادية عالمية.

وتعرف المخاطر الائتمانية، بأنها مخاطر الخسارة الناجمة عن إخفاق عميل أو طرف مقابل في الوفاء بالتزاماته بموجب شروط متفق عليها.

ما هو التصنيف الائتماني؟

يعرف التصنيف الائتماني (درجة الملاءة المالية)، وهو تقدير تُجريه بعض الوكالات التجارية المتخصصة لتقدير صلاحية أو أهلية شخص  أو شركة أو دولة للحصول على قروض، وهي في ذلك تقوم بدراسة إمكانيات الشركة أو الشخص أو الدولة المالية، ومدى ائتمانها على القرض