فيريل : نظام التعليم في ألمانيا

0
35

أستعرضُ لكم الخطوط الرئيسية لنظام التعليم ما قبل الجامعي في ألمانيا، عسى أن يكون مُفيداً عِلماً أنه نظامٌ مُعقّد أبسّطه لكم.

* ألمانيا دولة فيدرالية تقع مسؤولية التعليم وتمويله على عاتق الولايات بشكل رئيسي، ضمن إطار  عام تضعهُ الدولة. لهذا لا يوجد منهاج دراسي موحّد لكافة المدارس ولا توجد امتحانات شاملة كما يحدث في بلدان أخرى كفحص التاسع أو فحص البكالوريا، ولا يوجد عشرة أوائل ولا أواخر… لكلّ مدرسة أسئلتها الامتحانية وتوقيتها، وحتى العطلة الصيفية مختلفة التوقيت.

تحتلُّ ألمانيا المرتبة العاشرة عالمياً بترتيب النظام التعليمي فيها، بينما تحتل كوريا الجنوبية المرتبة الأولى حالياً.

* المُعلّم هو وزير التعليم في صفّهِ، مهنة لها احترامها ورقيّها، راتبهُ جيّد ويأتي في المرتبة الثالثة عالمياً بعد لوكسمبورغ وسويسرا، يصل إلى 60 ألف يورو سنوياً تبعاً لعدد سنوات الخدمة والتحصيل العلمي.

* التعليم إلزامي في ألمانيا، من سن السادسة وحتى الثامنة عشرة (وهو 12 أو 13 سنة تبعاً لعدد سنوات الدراسة سأشرح ذلك). الاختلاف يكون بعد الصف العاشر، حيث يدرس بعض الطلاب في المدارس المهنية لسنتين أو ثلاث بدوام عملي ونظري. معظم الدروس التي تحتاج لتوضيح على أرض الواقع، تُتبع بنشاطات مخبرية أو زيارات لأماكن تُزيد الشرح النظري ترسيخاً في ذهن الطالب، المتاحف. المكتبات. الغابات. المصانع. الشركات. مراكز الأبحاث، أقسام الشرطة، المشافي…

* بشكل عام التعليم مجاني في جميع المدارس الحكومية. بما في ذلك وسائل التعليم والكتب التي يُعيدها الطالب “سليمة” بعد نهاية السنة الدراسية. هناك رسم سنوي يوضع في صندوق الصف Klassenkasse يجمعه كل صفّ للمصروفات الإضافية، طباعة أوراق. رحلات محلية… في حالة كون أهل التلاميذ غير قادرين مادياً على الدفع يتمّ إعفاؤهم.

* عدد الطلاب لهذا العام 2019/2020 في ألمانيا حتى نهاية المرحلة الثانوية هو 11 مليون، تخرّج 1,9 مليون، دخل حديثاً 728300 تلميذ.

* المدارس الخاصّة موجودة لكنها ليست أفضل تعليماً من الحكومية، وتحتاجُ لترخيص خاصّ مع اختبارات دورية تقوم بها وزارة التعليم.

* التعليم الأساسي، الإبتدائي Grundschule يبدأ بعمر 6 أو 7 سنوات، ويكون على الأغلب من الصف الأول حتى الرابع باستثناء برلين وبراندنبورغ من الأول حتى السادس. بعده ينتقل الطالب للمرحلة الأعلى تبعاً لعلاماته وتفوقه. في التعليم الأساسي، السباحة وتعلّم قيادة الدراجة الهوائية إلزامي إلا إذا كان هناك مانع صحي. يُمنح الطالب بعد الامتحان شهادة قيادة دراجة هوائية من قِبل شرطي المرور…

* التعليم الثانوي متعدد الأنواع بشكل عام يمكن تقسيمه إلى:

المدرسة الأساسية  Hauptschule والمدرسة المتوسطة  Realschule والمدرسة الثانوية Gymnasium والمدرسة الشاملة Gesamtschul.

* لكل مدرسة شهادتها الثانوية الخاصة بها، كمثال: المدرسة المهنية Berufsfachschule  وتكون من سنتين إلى ثلاث سنوات بدوام كامل، يتعلّم فيها مهنة “النجارة مثلاً” نظرياً وعملياً ويحصل الطالب على شهادة مُعترف بها كمهني. ربطت الحكومة الألمانية التعليم بسوق العمل بطريقة بارعة، حيث يداوم الطالب ثلاثة أيام في شركة ما يُطبّقُ فيها ما تعلّمه نظرياً في المدرسة. عدد المدارس المهنية 8662 مدرسة تُخرّج عشرات الآلاف من المهنيين الذين يرفدون سوق العمل سنوياً باختصاصات مختلفة.

يمكن للطالب الذي كان في مدرسة متوسطة واجتهد وحصل على علامات جيدة، الانتقال لمدرسة ذات مستوى أعلى.

* توجد أيضاً مدارس ليلية للطلاب الذين لديهم ظروف خاصة حالت دون إتمام دراستهم فتجاوزا سنّ الـ18 عاماً، يعملون نهاراً ويدرسون ليلاً، في النهاية يحصلون على شهادة Hauptschulabschluss التعليم الأساسي.

* هناك مواد أساسية: اللغة الألمانية، الرياضيات، العلوم، الثقافة العامة، الرياضة، الموسيقى… ومواد اختيارية على الطالب اختيار مادتين أو ثلاثاً منها: الديانة، الأخلاق، اللغة الثانية والثالثة…

* يتراوح عدد الطلاب في الصف بين 18 إلى 25 طالباً، مساحة الصف يجب أن تكون كافية لشعور الطالب بالراحة، فيُعطى 2 متر مربع مساحةً، و6 متر مكعب هواءً. المساحة التي تشغلها المقاعد لا تزيد عن 11 متر مربع أو أقل من 40% من مساحة غرفة الصف… والحديث قبل إنتشار كورونا طبعاً، أمّا خلال فترة الدوام في الأشهر الأخيرة فكان عدد طلاب الصف لا يتجاوز 9 طلاب. 

* سلّم العلامات مكون من 1 وهو العلامة الكاملة إلى 6 درجات وهي العلامة الدنيا، وتكون هناك فواصل مثلاً 1,2 أو 2,7… عند توزيع علامات امتحان ما، لا يقرأ المُعلّم العلامات على الملأ، أي لا يعرفُ أحد علامة الطالب الآخر إلا بإرادته، وكذلك بالنسبة لنتائج السنة، تُوزّع الجلاءات مُغلقة، وهذا يدخل ضمن قانون سرية المعلومات الشخصية. لهذا؛ ليس هناك الأول والثاني و “الطشي”.

* آلاف الطلاب يحصلون على العلامات الكاملة في الشهادة “الثانوية” Abitur، لهذا لا يمكن القول هناك عشرة أوائل، كما أنّ الدرجة النهائية بما في ذلك العلامة الكاملة (1) تختلف من ولاية لأخرى. فالحاصل عليها في ولاية بايرن، الأفضل ترتيباً بين الـ16 ولاية ألمانية، لديه فرصة أعلى في القبول بكلية الطبّ، من طالب حصل على نفس الدرجة من ولاية أخرى.

* ما نسميه بكالوريا، هو سنة أو سنتين أو ثلاث سنوات دراسية متتالية، وكما ذكرت تبعاً للولاية. فهناك 12 سنة دراسية أو 13. معدل العلامات ودخول الجامعة لا يعتمدُ على امتحان “البكالوريا” الوحيد الأوحد… بل على معدل عام للعلامات خلال سنتين أو ثلاث سنوات ولكافة المواد. وتؤخذ علامات الرياضة والموسيقى والسلوك المدرسي ومادة الأخلاق أيضاً. لهذا لا نسمع بطالب “انضرب بفحص الرياضيات”.

* من خلال ما شاهدته في المدارس الألمانية… من الدروس المعطاة للطلاب هي “علم الأخلاق” وهو ليس منهاج معين محدد بل نهج مدرسي اجتماعي عام. طبعاً المجتمع الألماني ليس مثالياً، لكنني أتحدث هنا عن مجتمع المدرسة تحديداً… الطالب ومنذ الصف الأول يُعلَّم الاعتماد على النفس وحرية الرأي واحترام الآخر والاختيار والقرار وبشكل تدريجي. يُعلَّم أنّ البشر سواسية ولا فرق بينهم على أساس العرق أو اللون أو الدّين. يُعلَّم الأمانة والصدق… ركزوا معي هنا… هل تعلم أنّ الطالب الألماني تكون بجانبه في قاعة الامتحان كافة الكتب الخاصة بالمادة التي يمتحن بها، وأنّ المُعلّم يُغادر أحياناً قاعة الامتحان…؟ أي ليس هناك مُراقب. هل تعلم أنه خلال الفترة الماضية أجرى الطلاب امتحانات عبر الانترنت وكانوا في منازلهم وفي بعض الحالات يقوم الطالب بتصحيح ورقته بنفسه وإعطاء النتيجة للمعلّم… مما شاهدته أنّ أسوأ صفة تُطلق على الطالب هي (الغش في الامتحان).