فيدرر ونادال يتقدمان نحو الصدام المحتمل في بطولة أمريكا المفتوحة

0
35

واشنطن|

سحق روجر فيدرر، منافسه الألماني فيليب كولشرايبر 6-4 و6-2 و7-5، ليتأهل بسهولة إلى دور الثمانية في بطولة أمريكا المفتوحة للتنس، ويبقى في طريقه نحو مواجهة محتملة في الدور قبل النهائي ضد نادال.

ولعب الأستاذ السويسري واللاعب الإسباني القوي، على ألقاب في الأراضي الرملية في فرنسا المفتوحة، وعلى العشب في ويمبلدون، وفي الطقس الحار بأستراليا المفتوحة، وبينما لن يكون هناك جائزة هذه المرة، فإن المواجهة بينهما في نيويورك ستحظى بنصيب الأسد من الاهتمام.

يذكر أن فيدرر ونادال، لم يتقابلا مطلقا على ملاعب فلاشينج ميدوز الصلبة.

وسيقف الأرجنتيني طويل القامة خوان مارتن ديل بوترو، في طريق فيدرر نحو التأهل للدور قبل النهائي.

وفاز اللاعب الأرجنتيني على فيدرر المصنف الأول عالميا سابقا في نهائي 2009، ليحقق لقبه الوحيد في البطولات الأربع الكبرى.

وواصل نادال، طريقه نحو المواجهة المحتملة في الثامن من أيلول الجاري، بفوزه في ثلاث مجموعات على الأوكراني الكسندر دولجوبولوف أمس الاثنين.

وسيحتاج نادال، إلى تخطي الروسي أندريه روبليف (19 عاما) من أجل مكان في قبل النهائي.

وقال فيدرر في مقابلة تلفزيونية بعد المباراة “أعتقد أن المواجهة ستعني الكثير. أعتقد أنها ستكون جيدة للتنس.. لكن سنرى إن كان بوسعنا الوصول إلى هناك”.

وأضاف “هناك روبليف في طريقه وهو لاعب شاب رائع أحب مشاهدته وهو يلعب.. وهناك ديل بوترو الذي خاض مباراة ملحمية اليوم”.

وفاز فيدرر بسهولة على الإسباني المخضرم فليسيانو لوبيز في 77 دقيقة فقط في الدور الثالث، ثم هزم كولشرايبر في ساعة واحدة و49 دقيقة بدون أن يواجه أي نقطة لكسر إرساله.

وسيكون مصدر القلق الوحيد بالنسبة للاعب السويسري، هو خروجه من الملعب في المجموعة الثالثة ليتلقى العلاج في ظهره الذي سبب له متاعب خلال الفترة التي سبقت البطولة.. لكن فيدرر قلل من أهمية الوقت الذي حصل عليه للعلاج، وأكد جاهزيته بنسبة 100 بالمئة.

وقال فيدرر “شعرت فقط بشيء.. ربما شد في عضلة في الظهر. أردت فقط التعامل مع الأمر سريعا”.. وتابع “كان اجراء احترازيا فقط. كل شيء على ما يرام. لا يوجد مشاكل هنا. لا أشعر بالقلق على الإطلاق”.