فقاسات وحضانات اوروبية بمؤسسة الدواجن ….. الزراعة تضع 4 فقاسات و4 حضانات جديدة في الإنتاج اليوم

0
108

دمشق- هالة ابراهيم|

قامت وزارة الزراعة بوضع 4 فقاسات و4 حضانات جديدة من منشأ أوروبي بالخدمة اليوم في منشأة دواجن صيدنايا .

أوضح وزير الزراعة المهندس احمد القادري في تصريح لموقع ” اخبار سوريا والعالم”  أن هذا المشروع يأتي ضمن خطة الوزارة لتحديث وتطوير قطاع الدواجن ورفع طاقته الإنتاجية بما يلبي احتياج السوق المحلية من منتجاتها ويحقق فائضاً للتصدير.

وقدم مدير المفقس الدكتور عبد الكريم عدي شرحاً مفصلاً عن آلية تشغيلها ومميزاتها التي تزيد الطاقة الإنتاجية للمنشأة وترفع نسبة الفقس إلى ٨٥% بزيادة ١٥% عن المفاقس القديمة وذلك بتقنيات حديثة ومتطورة ، مع تحسين نوعية الصوص المنتج وتقليل نسبة البيض المهدور.

وأكد مدير عام المؤسسة العامة للدواجن المهندس سراج خضر لاخبار سوريا والعالم أن هذه التجهيزات الجديدة تساهم في تطوير عمل المنشأة ورفع طاقتها الإنتاجية لأنها من أحدث الفقاسات والحضانات الموجودة على مستوى العالم، مبيناً أن كل حضانة تستوعب ٥٧٦٠٠ بيضة تفريخ، بينما استيعاب الفقاسة الواحدة ١٩٢٠٠ بيضة والطاقة الاستيعابية لها جميعاً ٢٣٠٤٠٠ بيضة، بطاقة إنتاجية ٢٢٥ ألف صوص في كل فوج.

وأوضح خضر أن الطاقة الاستيعابية الإجمالية لمفاقس المنشأة أصبحت ٥٠٠ ألف بيضة وذلك بعد تحديثها على مرحلتين وهذا الرقم يبشر بإنتاج أعلى في المرحلة القادمة، لافتاً أن المؤسسة وضعت خطة لتطوير بقية منشآتها وإعادة تأهيل المنشآت المتضررة ووضعها في الخدمة كمنشأة دواجن السويداء بالإضافة إلى منشأة في صلخد وأخرى سيتم إنشاؤها شرقي حلب، حيث تم إقرارها بعد زيارة الوفد الحكومي برئاسة رئيس مجلس الوزراء إلى حلب حيث خصص للمؤسسة 10 مليارات ليرة لإقامة منشأة جديدة كتعويض عن المنشأة القديمة في الزربة واخترنا الموقع الجديد في شرقي حلب غرب مسكنة في منطقة تبعد عن حلب 75 كم.

وقال المهندس حسين الشعابين مدير عام منشأة دواجن صيدنايا : إن مهمة هذه الحضانات والفقاسات تطوير نوعية الصوص وتحسين جودته بما يحقق منافسة في السوق، منوهاً أن تكلفة هذا المشروع حوالي 190 مليون ليرة، تم تجهيزها بمدة أقل من شهر ونصف وهو زمن قياسي.

وطالب عمال المنشأة برفع الحوافز الإنتاجية وطبيعة العمل والطبابة كونها مازالت على حالها منذ حوالي 15 عام ولا تتناسب مع الجهد والوقت الذي يقدمه العامل في هذا القطاع.