فرنسا تعترف بمقتل 73 إرهابياً من مواطنيها في سورية والعراق

0
30

باريس/

أقر وزير الداخلية الفرنسي برنار كازينوف أمس بمقتل 73 إرهابيا فرنسيا على “مسرح العمليات الارهابية” في سورية والعراق.

وكانت حصيلة للحكومة الفرنسية مطلع الشهر الجاري تحدثت عن مقتل حوالي 70 إرهابيا فرنسيا في البلدين من أصل 1400 إرهابي فرنسي توجهوا إلى سورية والعراق للانضمام إلى صفوف التنظيمات الإرهابية.

وأكد مصدر في وزارة الدفاع الفرنسية في وقت سابق أمس أن عشرة عسكريين فرنسيين سابقين انضموا إلى “شبكات جهادية” في سورية والعراق معربا عن قلقه وخصوصا من مخاطر “التطرف” داخل الجيش.

وقال الوزير الفرنسي للمحطة الثانية في التلفزيون الفرنسي (فرانس2) إنه “بفضل القانون الاخير لمكافحة الارهاب الذي صوت عليه البرلمان في الخريف وبما أن هناك شبهة بالمشاركة في هذه العمليات في العراق وسورية وغيرهما يمكننا أن نصدر منعا بالخروج من الأراضي ونسحب بطاقات الهوية العائدة لمن يشتبه بممارستهم الجهاد”.

وأضاف وزير الداخلية الفرنسي وفق ما نقلت عنه وكالة الصحافة الفرنسية: إنه “في حال تركناهم يذهبون فهم سيقومون بتجاوزات” متحدثا عن “أشرطة فيديو لقطع رؤوس وعمليات صلب”.

وأوضح أنه “عندما يعودون في حال لم يتم القضاء عليهم حيث كانوا فان الجهاديين يكونون مدمرين نفسيا وأكثر خطرا مما كانوا عليه قبل ذهابهم” وقال أيضا.. إن “هذا الإجراء سيكون فعالا وسيتيح تحاشي مخاطر عديدة”.