غداة اعلان الصين انحسار كورونا.. وزير الخارجية المغربي يتباحث مع نظيره الصيني التصدي للفيروس والاستفادة من التجربة الصينية..

0
37

غداة اعلان الصين انحسار مساحة “فاشية” كورونا كما باتت تسميه منظمة الصحة العالمية، كشفت مصادر صينية عن اجراء وانغ يي، وزير الخارجية الصيني، اتصالاً هاتفياً مع ناصر بوريطة، وزير الشؤون الخارجية المغربي، بشأن مرض فيروس “كورونا” المستجد.

ونقلت وكالة الأنباء الصينية “شينخوا” عن وزير خارجية الصين، إن المرض ينتشر حاليا في العديد من الأماكن المختلفة حول العالم وبسرعة، وإن الجانب الصيني يولي أهمية كبيرة لتطوراته.

وأضاف المسؤول وعضو مجلس الدولة الصيني، أن بلاده تتعاطف مع شعوب الدول المتضررة في كفاحهم ضد الفيروس والصعوبات المتعلقة، مشددا على أن “الشعب الصيني يعتزم الوقوف معهم بثبات وتخطي الصعوبات الحالية معا”.

من جانبه، وجه وزير الشؤون الخارجية المغربي ناصر بوريطة، الشكر للجانب الصيني على تعاطفه وتضامنه مع الشعب المغربي، مشيدا بدعم الصين للمغرب، وفق تعبيره.

وقال بوريطة، إن الصين وضعت معايير أساسية للمجتمع الدولي فيما يتعلق بمكافحة المرض، مضيفا أن المغرب حريص على التعلم من الخبرة الصينية في الوقاية والسيطرة، والمضي قدما تجاه تعزيز التبادلات والتعاون مع الخبراء الطبيين الصينيين.

ويأتي اتصال عضو مجلس الدولة وزير الخارجية الصيني وانغ يي، بنظيره المغربي، ضمن مباحثات أجراها المسؤول الصيني، مع وزراء خارجية المجر واليونان والمغرب على التوالي بشأن مرض فيروس كورونا الجديد.

وعلى الرغم من أن الصين لا تزال في حاجة إلى كمية كبيرة من الإمدادات الطبية للوقاية من المرض، غير أنها أكدت على لسان وزير خارجيتها أنها ستساعد وتدعم الدول المتضررة عن طريق توفير الإمدادات الطبية الضرورية ومشاركة خبرات مكافحة الفيروس وإرسال فرق من الخبراء.

كما عبر المسؤول الصيني عن يقينه بأن الجهود المشتركة من جميع الدول ستتغلب على فيروس كورونا المتفشي.

ووفق موقع “كوفيد المغرب” الذي أطلقته وزارة الصحية المغربية، لنشر وتتبع حالات الاصابة بالفيروس، سجل المغرب الى حدود اليوم السبت، 86 حالة اصابة مثبتة وشفاء اثنين ووفات ثلاثة أشخاص، فيما استبعدت الاختبارات السلبية 385 حالة مشتبه باصابتها.