غارات مكثفة لسلاح الجو تدمر تحركات وتجمعات مرتزقة آل سعود وأردوغان وبني صهيون

0
46

إدلب|

أكد مصدر عسكري تدمير العديد من الآليات والعربات للمجموعات الإرهابية وسقوط العشرات من أفرادها بين قتيل ومصاب خلال ضربات محكمة ومكثفة وجهها سلاح الجو في الجيش العربي السوري إلى تجمعاتهم في ريف إدلب.

ففي ريف جسر الشغور أفاد المصدر بأن “سلاح الجو قصف تجمعات الإرهابيين وقضى على عشرات المرتزقة في قرية عين السودة” جنوب غرب مدينة إدلب.

ولفت المصدر إلى أن “سلاح الجو في الجيش العربي السوري نفذ عدة ضربات جوية على تحركات التنظيمات الإرهابية في بشلامون والقطرون وحلوز قضى خلالها على عشرات الإرهابيين ودمر أسلحتهم وآلياتهم.

وقال المصدر: إن وحدات من الجيش أحبطت محاولات تسلل للتنظيمات الإرهابية إلى معمل القرميد في الريف الجنوبي الغربي لمدينة إدلب “وكبدتها خسائر كبيرة في الأفراد والعتاد” في حين “وجه سلاح الجو في الجيش العربي السوري ضربات مكثفة على تجمعات للتنظيمات الإرهابية شرق معمل القرميد أسفرت عن مقتل وإصابة العشرات من افرادها”.

وأكد المصدر “إيقاع إصابات مباشرة في صفوف التنظيمات الإرهابية خلال ضربات محكمة على تحركاتهم في منطقة المداجن شمال معمل القرميد”.

وفي ريف إدلب الجنوبي الشرقي قال المصدر العسكري: إن سلاح الجو وجه ضربات مباشرة على مواقع وتجمعات لإرهابيي تنظيم “جبهة النصرة” على محور سرمين /قميناس.

وأوضح المصدر أن “الضربات حققت أهدافها المحددة بدقة حيث أسفرت عن تدمير آليات وتجمعات للإرهابيين وسقوط عشرات القتلى والمصابين في صفوفهم”.

وعلى الحدود الإدارية بين محافظتي حماة وادلب أكد المصدر العسكري “مقتل وإصابة العديد من إرهابيي “جبهة النصرة” خلال عمليات لوحدات من الجيش في قرية العالية وبلدة الحواش”.

إلى ذلك أقرت التنظيمات الإرهابية على صفحاتها في مواقع التواصل الاجتماعي بتكبدها خسائر كبيرة في العتاد ومقتل العشرات مما يسمى جيش الإسلام وحركة أحرار الشام الإسلامية وأجناد الشام من بينهم أنس الحمود أبو مالك وأحمد عبد الحليم خرزوم وسهيل غنيمة وحسن الفحل وأمين حمود وحازم عبد المجيد الغجر وحسام محمد الدرويش وأبو عبد الواحد التقني.