عمر أوسي: واشنطن خانت الأكراد مرة أخرى كعادتها في التاريخ القريب والبعيد

0
134

دمشق|

رأى عضو مجلس الشعب عمر أوسي أن تركيا تهدف من وراء هذا «الغزو والعدوان» وإقامة المنطقة الآمنة إلى تحقيق ثلاثة أهداف الأول: هو القضاء على الإدارات الذاتية الكردية في القامشلي وعين العرب وعفرين، والثاني: استخدام هذه المنطقة كمنصة انطلاق ضد الدولة السورية وجيشها الوطني، والثالث: هو تصدير أردوغان لمشكلته الداخلية بعد الانقلاب العسكري الفاشل وهو بذلك ينتهج سياسة الهروب إلى الأمام وفرض نفوذ تركيا في بعض الجغرافيا السورية لصرفها سياسياً وتأمين حصة تركيا من المؤتمرات السياسية التي ستناقش مستقبل سورية.

واعتبر أوسي، بأن «أميركا خانت الأكراد مرة أخرى كعادتها في التاريخ القريب والبعيد ويجب ألا نثق بها والموقع الطبيعي لوحدات الحماية الكردية ولكرد سورية هو في خندق الجيش السوري البطل والقوى الرديفة من قوى المقاومة، أي في محور الممانعة الممتد من طهران إلى بغداد إلى دمشق وجنوب لبنان وموسكو».