علماء أمريكيون: الادمان على الكحول يعالج ببروتين الدماغ

0
27

كارولينا/

قد يصبح اكتشاف العلماء الجديد اساسا لمختلف الطرق المتبعة حاليا في علاج الادمان على الكحول.

اكتشف علماء من جامعة كارولينا الشمالية الأمريكية نوعا من البروتين في الدماغ، يمكن استخدامه في كبح الرغبة في تناول المشروبات الكحولية. ونظريا يمكن استخدام الأدوية التي اساسها هذا البروتين في علاج الادمان على الكحول.

يقول البروفيسور، توماس كيش، “باستخدام طرق وراثية وصيدلانية، تمكنا من تحديد ان النيروبيبتيد (NPY) قادر على كبح السلوك المدمر، وأكثر من هذا، اكتشفنا ان (NPY) يؤثر في تلك المنطقة من الدماغ التي تسمى “اللوزة -Amygdala” المرتبطة بالتوتر النفسي والمكافئة. وعند استخدامنا لبروتين (NPY) صناعي، تمكنا من كبح رغبة الفئران المخبرية على تناول الكحول“.8787

ويؤكد الخبراء على ضرورة اجراء دراسات جديدة لتحديد تأثير هذا البروتين في جسم الإنسان وتحديد كيفية كبحه للرغبة في تناول المشروبات الكحولية.

ويذكر ان دراسات سابقة، بينت الدور الذي يلعبه (NPY) في ظهور الرغبة في تناول الكحول، حيث اظهرت نتائج الاختبارات على الفئران المخبرية، ان القوارض التي كانت مستقبلات (NPY) لديها قليلة، نادرا ما ظهرت لديها الرغبة في تناول الكحول.

إضافة الى هذا، ساعدت بعض التجارب في اكتشاف بروتينات أخرى في دماغ الإنسان، تؤثر في الرغبة على تناول الكحول.