عقب الجدل حول المناهج التربوية.. الحكومة تناقش تطوير مناهج كليات التربية

0
57

دمشق|

ناقشت الحكومة, يوم الأحد, كيفية تطوير مناهج كليات التربية, من خلال ورشة عمل أقامتها وزارة التعليم العالي ووزارة التربية, وذلك عقب الجدل الكبير حول محتوى المناهج المدرسية الجديدة وتصاميمها.

وقال رئيس مجلس الوزراء المهندس عماد خميس, في كلمة له, ان الورشة تناقش “كيفية تطوير مناهج كليات التربية بغية الوصول إلى توصيات ومقترحات من شأنها النهوض بالعملية التربوية والتعليمية, وهذه التوصيات ستكون موضع اهتمام خاص من قبل الحكومة”.

وأشار خميس الى “المشاريع والخطط التي أقامتها الحكومة والجهود لضمان استمرار العملية التربوية والتعليمية، وتوفير مستلزماتها واحتياجاتها، والعمل على ضمان التحاق جميع الأطفال بمدارسهم “.

وجاء ذلك عقب الجدل الكبير حول المناهج المدرسية الجديدة, حيث انتقد الكثير من رواد التواصل  محتوى الكتب خاصة في التعليم الابتدائي, بالإضافة للأغلفة, والتي وصفوها بانها “غريبة” و “غير ملائمة” , كما تناقلوا عبر صفحات التواصل صور مصحوبة بتعليقات ساخرة لهذه التصاميم.

فيما دافعت وزارة التربية عن محتوى المناهج وتصاميمها, كاشفة عن تشكيل لجنة علمية تربوية لدراسة الملاحظات والمقترحات, بعد مطالبة عدد من اعضاء مجلس الشعب بتقديم توضيحات بشان الجدل القائم من قبل وزير التربية هزوان الوز.