طفلة تكبد بريطانيا 2.6 مليون دولار

0
151

 اضطر مسؤولون في إدارة النقل والمرور البريطانية إلى إيقاف حملة لتوعية الأطفال بمخاطر وتدابير سلامة الطرق، والسبب هو كتيبٌ ظهرت فيه طفلة مسلمة بعمر الحضانة ترتدي حجاباً.

واتُهمت الحملة التي تبلغ تكلفتها مليوني جنيه إسترليني (2.6 مليون دولار) بإضفاء إيحاءات جنسية على طفلة، بدعوى أن الحجاب زي تقليدي ترتديه المسلمات بدءاً من عمر البلوغ احتشاماً منهن وإظهاراً للعفة أمام الرجال، حسب تقرير لصحيفة ” التايمز ” البريطانية.

وظهرت الصور في كتاب مخصص للأطفال تم توزيعه على دور الحضانة، كما ظهرت أيضاً في قصص على موقع إلكتروني.

نادي الأطفال للمرور في لندن هو الهيئة المنظمة للحملة التوعوية، وقام النادي بتزكية من إدارة النقل والمرور في لندن بتنظيم حملته مستعيناً بأكثر من 66 ألف طفل من العاصمة البريطانية.