طرد ريما بنت بندر بن سلطان من دورة الألعاب الأولمبية في البرازيل

0
67

 

أكد الجنرال سيرجيو اتشيغوين، المسؤول الأعلى على المستوى الأمني، في جلسة مجلس الوزراء البرازيلي يوم السبت أنهم يدرسون تدابير لمنع بعض أعضاء البعثة الرياضة لدول “سيئة السمعة” من دورة الألعاب الأولمبية.

وأجاب هذا المسؤول الأعلى على سؤال مراسل وكالة الأنباء الرسمية البرازيلية حول حضور ريما بنت بندر بن سلطان في البرازيل التي قد عينت في منصب وكيلة بالهيئة العامة للرياضة بالمملكة العربية السعودية: “بذل أصدقائي في الشرطة الفيدرالية ما في وسعهم لضمان الأمن في دورة الألعاب الأولمبية. وإنهم على وعي تام لمخاطر وجود قوافل من بعض دول سيئة السمعة في ملابس المسؤولين الرياضيين.

وأضاف الجنرال سيرجيو اتشيغوين: “لقد اطلعنا أن الأميرة جاءت إلى برازيل ضمن بعثة بلادها الرياضية وقد أمرنا بطرد الأميرة في أسرع وقت ممكن ويجب اتخاذ قرارات حاسمة حتى يتم منع أشخاص مثلها من دورة الألعاب الأولمبية من بداية الأمر”.

وجدير بالذكر أن بندر بن سلطان كان سفيرا للمملكة لدى الولايات المتحدة الأميريكية في الوقت الذي حدثت فيه هجمات الحادي عشر من سبتمبر وفقا لوثائق سرية تعرف بالـ28 صفحة حيث كان هو وزوجته وراء حوادث الحادي عشر من سبتمبر وجدير بالذكر أن الأمير بندر بن سلطان هو من مؤسسي مجموعة داعش الإرهابية استناداَ إلى وثائق ويكليكس.