صحفي ألماني يروي تجربته مع “داعش” في الموصل

0
26

لندن-ووردبرس

أطلق الصحفي الألماني يورجين تودينهوفر تحذيرات جديدة من خطورة تنظيم “داعش” منطلقا في تحذيراته من تجربته الشخصية بعد تمكنه من التغلغل بين صفوف إرهابيي” داعش”.

وذكرت صحيفة الاندبندنت البريطانية في تقرير أعده آدم وايتهول أن الصحفي الألماني المعروف “تودينهوفر” البالغ من العمر 74 عاما أمضى عشرة أيام في المناطق التي ينتشر بها تنظيم “داعش” الإرهابي بعد مروره عبر تركيا إلى مدينة الموصل في العراق.

 وأكد تودينهوفر أن “الحقيقة على الأرض تختلف تماما عما تدركه الدول الغربية” نظرا لتزايد أعداد الإرهابيين الذين يصلون بشكل يومي من مناطق مختلفة حول العالم إلى سورية والعراق من أجل الانضمام إلى التنظيم.

ولفتت الصحيفة إلى أن “تودينهوفر” الذي نجح في العودة إلى بلاده أجرى مقابلة مع موقع “دير تي زي” الألماني وكشف أنه أقام في الفندق ذاته الذي أقام فيه الصحفي الأمريكي “جيمس فولي” قبل أن يقطع رأسه في آب الماضي على يد أحد إرهابيي تنظيم “داعش”.

وأوضحت الصحيفة ان “تودينهوفر” تحدث خلال المقابلة عن حالة الذعر التي عاش بها خوفا من أن يكون مصيره مشابها لمصير “فولي” في حال قرر إرهابيو ”داعش” التخلص منه كما أنه حذر من “خطورة” التنظيم الإرهابي المذكور قائلا إن “قوته تفوق تصور الغرب وكل يوم يتدفق مئات المقاتلين من أنحاء العالم من أجل الانضمام إليه”.