شجار بين سوريين في ألمانيا بسبب “نجمة داوود”

0
108

 وضعت السلطات الألمانية شابا سوريا تحت حمايتها بعد تعرضه لاعتداء من طرف مجموعة من أبناء جلدته بسبب وضعه نجمة داوود في قلادة كان يرتديها.

بدأت قصة الاعتداء، عندما تقدم شاب مساء السبت (السابع من يوليو/ تموز 2018) ليطلب من مجموعة من الأشخاص ولاعة لإشعال سيجارته، حيث كان أفراد المجموعة يجلسون في حديقة في وسط العاصمة برلين، وعندما لاحظ أحدهم أن نجمة دواوود السداسية تتدلى من قلادة يرتديها الشاب انهالوا عليه ضربا، بحسب صحيفة “دوتشي فيله”.

وألقت شرطة برلين القبض على ثمانية أشخاص لهم صلة بالحادث الذي تشتبه الشرطة بأنه بدوافع “معاداة السامية”، بحسب ما ذكرت صحيفة “فيلت” الألمانية.

وبحسب المصادر ذاتها فإن الشاب الذي تعرض للاعتداء هو سوري، كما أن المجموعة تتألف من سوريين أيضاً.

وخضع الشاب إلى العلاج بعد تعرضه لجروح وكدمات في الاعتداء، وهو موجود حاليا في “حماية السلطات” بحسب ما أكدت وسائل إعلام ألمانية التي أفادت بأنه يهودي سوري.

وكانت محكمة ابتدائية في برلين قد قررت قبل أسبوعين حبس شاب سوري يبلغ من العمر19 عاما لمدة أربعة أسابيع بعد إدانته بالتسبب بجروح خطيرة وتوجيه شتائم، وكان المحكوم، قيد الحبس الاحتياطي منذ 19 نيسان/ أبريل 2018، بعد أن شخصته الشرطة في برلين بسبب هجومه على عربي إسرائيلي يرتدي الكيباه اليهودية وضربه بالحزام وإهانته.