“سي ان ان” تفبرك أعداد الضحايا في سورية.. مليونا قتيل وجريح

0
25

واشنطن/

نشرت شبكة “سي ان ان” الأمريكية، تقريراً، تناولت فيه ما اعتبرته رقماً إجمالياً لضحايا الأزمة في سوريا منذ بدئها عام 2011، حمل عنوان “إحصائية: نحو مليوني قتيل وجريح منذ اندلاع الثورة السورية .. فما هي خسائر كل طرف بالأرقام؟”، بحسب وصف الشبكة الأمريكية.

ونسبت الشبكة الأمريكية هذه الإحصائية إلى “المرصد السوري لحقوق الإنسان” المعارض، المعروف بنشاطه من العاصمة البريطانية، لندن، والذي يقوم في مناسباتٍ عدّة بنشر إحصائياتٍ تتناول رقم ضحايا الحرب في سوريا، ضمن ما يطلق عليه “قتلى وشهداء الثورة”، بحسب موقفه -دائم التقلّب- منهم، ودائماً بحسب ناشطيه الذين يزعم انتشارهم في كل نقطةٍ من الأرض السورية.

“المرصد” المعارض، فعلاً، كان قد نشر إحصائيته لضحايا الأزمة في سوريا، أعلن البعض شهداء والبعض الآخر قتلى، أطفال أوشيوخ أو نساء، هم قتلى إن كانوا من طرفٍ معين، إلّا أنه مع كلّ هذا لم يتمكّن من رفع الرقم إلى ما وصلت إليه شبكة “سي ان ان”، فهو اكتفى بـ 210 آلاف، بينما يبدو أن الشبكة الأمريكية رفعته إلى 10 أضعاف.

التقرير اعتبر تاريخ 5 شباط (2005) هو تاريخ “قفل الجردة” لضحايا السوريين، الذين يبدو أنهم باتوا بالنسبة للعديد من الوسائل والشبكات الإعلامية، حقاً، مجرّد أرقام، يحاولون اللعب عليها، تضخيمها وتفخيخها بعناوين، لا هدف منها سوى جذب المزيد من القرّاء، الذين لم يعد يشدّهم سوى المزيد من القتل والدمار على الأرض السورية.