سوريا تنفي تقديم طلب لاسترداد مقعدها في جامعة الدول العربية

0
34

دمشق|

نفت سوريا اليوم تقديمها أي طلب استرداد مقعدها في جامعة الدول العربية وذلك ردا على أحمد أبو الغيط الأمين العام للجامعة الذي أكد أمس عدم إمكانية  مشاركة سوريا في القمة العربية “في العاصمة الموريتانية نواكشوط في 25 – 26 الشهر الجاري.

وقال مصدر في وزارة الخارجية في تصريح له  إن “الجمهورية العربية السورية تؤكد أنها لم تتقدم بأي طلب لاسترداد مقعد سورية في الجامعة العربية” معتبرا أن الجامعة “تتحمل المسؤولية عما آلت إليه الأوضاع في ليبيا وعملت بفعل بعض الدول “المهيمنة فيها على اتخاذ مواقف مشبوهة” إزاء سوريا ودفعت باتجاه تعميق الأزمة فيها وإعاقة إيجاد حل لها”.

واضاف المصدر إن سوريا “ليست حتى بوارد التفكير بالعودة إلى الجامعة العربية طالما بقيت رهينة لهيمنة دول معروفة بتآمرها على سورية وتتحمل المسؤولية عن حالة التشرذم والضعف والانقسام في الصف العربي الأمر الذي يجعلها أبعد ما تكون بل وعلى تناقض تام مع مقاصد أهداف ميثاقها”.

وكان الأمين العام للجامعة العربية وصف في تصريحات له أمس بتصريحات موضوع سوريا بانه بالغ التعقيد وشائك للغاية ولا يمكن لها استعادة عضويتها في الجامعة إلا “بتوافق بين الحكومة والمعارضة”.

وعلقت الجامعة العربية عضوية سورية في الجامعة اعتبارا من السادس عشر من شهر تشرين الثاني عام 2011 وأعلنت فرض عقوبات اقتصادية وسياسية ضد سوريا.