“سوتشي” ينطلق بغياب ديمستورا.. ووفد المسلحين يعود إلى أنقرة

0
15

سوتشي: بدأت الجلسة الافتتاحية لمؤتمر سوتشي رسميا دون حضور وفد المعارضة والمبعوث الأممي سيفان ديمستورا، بعد خلافات أجلت انطلاقه.
وقال غسان القلاع رئيس غرفة تجارة دمشق أكبر الأعضاء المشاركين في المؤتمر سناً في كلمة له خلال الافتتاح: لا أحد أحرص على سورية أكثر من السوريين.. أدعوكم لنكون صفاً واحداً للدفاع عن وطننا ضد كل من يتربص به شراً ومستقبل سورية لن يقرره سوى السوريين.
بدوره أكد وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف في كلمة ألقاها باسم الرئيس فلاديمير بوتين أن سورية استطاعت بدعم من القوات الجوية الروسية تدمير القوى الإرهابية والآن توجد كل الظروف الملائمة لإنهاء الأزمة.
وقال لافروف إن روسيا بادرت إلى عقد المؤتمر وأكدت أن يكون أكثر تمثيلاً والشعب السوري وحده له الحق في تقرير مصيره. وأضاف لافروف إن المؤتمر فريد من نوعه لأنه يمثل شرائح مختلفة من المجتمع السوري.
وكانت الخارجية الروسية أعلنت في وقت سابق أن افتتاح المؤتمر تأخر بسبب انتظار عدد من المشاركين والمراقبين.
وأشارت مصادر روسية إلى أنه تمت دعوة الدول دائمة العضوية في مجلس الأمن الدولي والأمانة العامة للأمم المتحدة فضلاً عن عدد من الدول منها مصر والعراق ولبنان وكازاخستان لحضور المؤتمر بصفة مراقبين إضافة إلى الدول الضامنة لاتفاقات أستانا والمبعوث الأممي الخاص إلى سورية ستافان دي ميستورا.
ونقلت وكالة “سبوتنيك” أن خلافًا حصل بين روسيا وتركيا والمبعوث الأممي إلى سوريا، ستيفان دي ميستورا، حول مشاركة المعارضة في “سوتشي”.
ووفق مصادر إعلامية فإن تركيا علقت مشاركة وفدها في المؤتمر، على خلفية “التعامل السيء” للروس مع وفد المعارضة المغادر من أنقرة نحو المدينة الروسية.
ويشارك معارضون في المؤتمر حاليًا، على رأسهم أعضاء من “منصة موسكو”، وتيار “الغد” السوري برئاسة أحمد الجربا بينما قاطعته دول أبرزها أمريكا وبريطانيا وفرنسا.