سفرة وطن تجمع فعاليات المجتمع الأهلي ببانياس

0
165

 

25
طرطوس-حاتم موسى

بهدف تعريف المجتمع المحلي في مدينة بانياس بنشاطات وخدمات الجمعية السورية للتنمية الاجتماعية وبالتزامن مع اليوم العالمي للاجئ اقام  المركز المجتمعي في المدينة بالتعاون مع المفوضية السامية لشؤون اللاجئين مأدبة إفطار حمل عنواناً عريضاً هو “سفرة وطن” دعي إليه فعاليات شعبية من المجتمع المحلي والوافدين من مختلف المحافظات السورية.

وفي لقاء مع “دريد درويش” مدير مكتب طرطوس قال أن مأدبة “سفرة وطن” هي مبادرة غايتها الدمج والجمع بين أبناء المجتمع الواحد، وخلق حالة من التواصل الاجتماعي وبث روح العمل الجماعي والفريق الواحد بين مختلف العاملين والمتطوعين والمبادرين في المأدبة، وأن أهم ما يميز هذه الفعالية العمل المجتمعي الوطني التطوعي بكون الأشخاص الذين حضروا طعام الإفطار متطوعون من المجتمع المحلي والوافدين، حيث تم اختيار أطباق تشتهر بها المنطقة الساحلية وأخرى من الأطباق التي تشتهر بها المحافظات السورية ومنها المنسف السوري.2

أما المتطوعة “زينب علي” من فريق العمل قبانياسالت أن مقر الجمعية الجديد شهد خلال أيام التحضير للمبادرة نشاطاً ملحوظاً عبر من خلاله المتطوعون من مختلف فئات المجتمع المحلي عن رغبتهم بالعمل، وتقديم المساعدة لإنجاح المبادرة، والأهم أن العمل خلق حالة من التفاعل الاجتماعي المتميز الذي استقطب الكثيرين ممن جسدوا المحبة وفعل الخير في شهر الخير والتسامح، وكذلك التعريف بالأطباق السورية وخصوصيتها في كل مجتمع سوري.

في حين أن الشاب “غيفار علي” منسق مبادرة “سفرة وطن” أكد أن الفعالية تقام على مدار عدة أيام منها يومين في مقر الجمعية الكائن في مدينة “بانياس” حي القصور الشمالي، ويومين في مركز إيواء “التون الجرد” بريف ناحية “العنارة” القريب من مدينة “القدموس”، وتستهدف تقديم طعام الإفطار لحوالي ألف شخص، كما أن هذه المبادرة تأتي في إطار نشاطات الجمعية الهادفة للتعريف بخدماتها وبمركزها الجديد في مدينة “بانياس”.

وقد عبرت المشاركة “هناء محمد” عن سعادتها ورغبتها الكبيرة في تلبية دعوة الإفطار من قبل الجمعية، كونه أول نشاط لها في مد44ينة “بانياس” متمنية استمرار مثل هذه النشاطات التي قضت من خلالها لحظات فرح وتمازج مع أبناء بلدها “سورية”، وهو الأمر الذي دفعها للمبادرة والمشاركة بعملية طهي الطعام.

أما المتطوعة “ناديا مسعود” فقد أكدت أن مشاركتها في إعداد “سفرة وطن” جاء رغبة منها في التعبير عن إحساسها بوطنيتها وانتمائها، وضرورة أن تسهم في تقديم خدمة تبعث الفرح والأمل في نفوس أبنائه بلدها، وهو ما لمسته من جميع المشاركين والذي أشعرها بروح المسؤولية العالية والمحبة والتسامح لديهم.

والجدير بالذكر أن مأدبة اليوم الثاني في المركز المجتمعي “بانياس” سيكون للضيوف والوفود الرسمية والمنظمات الشعبية، وجميعها برعاية السيد محافظ طرطوس المحامي صفوان أبو سعدى.