روبرت فورد: الولايات المتحدة تخسر الحرب في سورية

0
46

واشنطن/

دعا السفير الأمريكي السابق لسورية إلى تغيير واشنطن سياستها اتجاه الوضع في البلاد ما جعلها تخسر الحرب في سورية مع إصراره على فرض منطقة حظر للطيران.

فورد وفي مقال نشرته مجلة “فورين بوليسي” خاطب المسلحين وهو المدافع الأول عنهم، موجهاً كلامه لكي يتوقفوا عن ارتكاب الجرائم بحق المدنيين وأن تتحمل مسؤولية أفعالها، كما دعاهم إلى “التوصل الى اتفاق سياسي وطني” في البلد بدل الدعوة الى إسقاط النظام في سورية.

وأشار أيضا إلى أن “تعلن قيادة المعارضة أنها مستعدة للتفاوض مع قوات الجيش العربي السوري لوضع ترتيبات أمنية محلية لحماية كلّ السوريين”  و أن تدخل في مفاوضات من أجل التوصل الى اتفاق سياسي لوقف النزاع من دون المطالبة برحيل الرئيس كشرط مسبق. بحسب كلامه.

في حين أبدى تشاؤمه من نجاح مشروع باراك أوباما الجديد في تدريب قوات المعارضة “المعتدلة” لمواجهة “داعش”،والتي لم يبق من قواها أي شي يذكر بعد أن دقت النصرة مسمار نعشها الأخير في حلب، بعد الخلافات التي دارت بينهم في أرياف حلب والشام.

وفي وقت سابق اعترف فورد أن هذه المعارضة التي تسعى الإدارة الأمريكية لتدريبها بأنها “ضعيفة” و”موالية لجبهة النصرة”. ولايمكن الاعتماد عليها في مجابهة خطر تنظيم “داعش“.