رغم فتح الممرات الآمنة.. مسلحو الغوطة يواصلون منع سكانها من الخروج

0
109

أعلن المركز المصالحة الروسي في ريف دمشق، أن المسلحين مازالوا يعيقون خروج السكان المدنيين من الغوطة الشرقية.
وجاء في تقرير للمركز نشر على الموقع الرسمي لوزارة الدفاع الروسية أمس الجمعة: “الوضع في الغوطة الشرقية لا يزال صعباً، وما زال المسلحون يعيقون خروج المدنيين من المنطقة، حيث يحتاج العديد منهم إلى مساعدات طبية عاجلة”.
ونفت روسيا أي تورط لها في قصف الغوطة، فيما حمّلها عدد من الدول والأطراف المسؤولية بصفتها الراعية إلى جانب تركيا وإيران لمسار أستانة.
وكان الجيش السوري ألقى أول أمس منشورات لسكان الغوطة الشرقية يوضح فيا خريطة ممرات آمنة لمن يرغب منهم بالخروج دون حمل السلاح.
يذكر أن الغوطة الشرقية لمدينة دمشق هي أحد مناطق خفض التصعيد الأربع التي تم الاتفاق عليها في محادثات أستانة ويقطنها نحو 400 ألف شخص.