رغم جراحه.. بطل من مشفى جسر الشغور يحمل طفلة على كتفيه ويوصلها إلى بر الأمان

0
30

إدلب|

قالت مصادر ميدانية من ريف إدلب إن من بين الواصلين إلى نقاط تمركز الجيش السوري طفلة في الثالثة من عمرها.

واضافت المصادر.. إن الطفلة استشهد والداها برصاص الإرهابيين أثناء عملية إخلاء المشفى وإن أحد المقاتلين الأبطال قام بحملها على أكتافه رغم جراحه وإنقاذها وإيصالها إلى حاجز المنشرة حيث يتمركز عناصر الجيش في أقرب النقاط المتواجدة على أطراف جسر الشغور.

وتضاربت التصريحات حول عدد الواصلين من أبطال مشفى جسر الشغور إلى نقاط تمركز الجيش حيث تحدثت مصادر عن وصول 59 في حين قالت مصادر أخرى أن عدد الواصلين أقل من ذلك.

في هذه الأثناء أكدت مصادر ميدانية وصول 30 شخصا بينهم الطفلة البالغة من العمر “3” سنوات برفقة أحد المقاتلين الأشاوس كرسالة للعالم أجمع حول أخلاق الجيش العربي السوري.