رسالة سرية لعزل الملك سلمان ومبايعة الأمير أحمد مكانه

0
220

الرياض: كشف المعارض السعودي المقيم في لندن، محمد المسعري، في سلسلة تغريدات على “تويتر”، عن ما قال إنها رسالة سرية يتم تداولها بين عدد من أمراء وأميرات أسرة آل سعود، يبايعون فيها، الأمير أحمد بن عبد العزيز، ملكاً على السعودية.
وقال المسعري، وهو الأمين العام لحزب التجديد الإسلامي، في تغريداته: “بلغني من مصدر مطلع موثوق أن عامة الأمراء والأميرات أيضاً يتداولون رسالة في هواتفهم الجوالة منذ حوالي ثمانية أشهر”.
بلغني من مصدر مطلع موثوق أن عامة الأمراء – ولأميرات أيضاً – يتدلولون رسالة في هواتفهم الجوالة منذ حوالي ثمانية أشهر. إليكم النص، حرفيا كما بلغني: (الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على أشرف المرسلين وبعد: نحن الموقعون أدناه بعد التشاور مع كبار الأسرة الكريمة، وأعضاء هيئة البيعة والعلماء الثقات وبعد أن ثبت لدينا عجز الملك سلمان حفظه الله في أداء مهامه الملكية وسوء استغلال الثقة التي أعطاها لولي العهد حيث أضاع البلاد وحقوق العباد فإننا نعلن مبايعة أحمد بن عبد العزيز ملكا على المملكة العربية السعودية وخادما للحرمين الشريفين، ورئيساً لمجلس الوزراء وقائداً عاماً للقوات المسلحة. وندعو كافة الشعب بقبائله وعوائله الكريمة وكل القوات المسلحة والأجهزة الأمنية للوقوف معه والتعجيل ببيعته درءاً للفتنة ومنعا للفوضى)”.
وأعضاء هيئة البيعة والعلماء الثقات وبعد أن ثبت لدينا عجز الملك سلمان حفظه الله في أداء مهامه الملكية وسوء استغلال الثقة التي أعطاها لولي العهد حيث أضاع البلاد وحقوق العباد فإننا نعلن مبايعة أحمد بن عبدالعزيز ملكا على المملكة العربية السعودية وخادما للحرمين الشريفين ورئيسا لمجلس الوزراء وقائدا عاما للقوات المسلحة. وندعو كافة الشعب بقبائله وعوائله الكريمة وكل القوات المسلحة والأجهزة الأمنية الوقوف معه والتعجيل ببيعته درءا للفتنة ومنعا للفوضى.))، انتهى النص بأحرفه.
وعلًق المسعري في تغريدته الأخيرة حول الرسالة قائلاً: “مضمون الرسالة يحظى – فيما يظهر – بقبول عام، والجميع ينتظرون حركة جريئة وحاسمة من الأمير أحمد بن عبد العزيز”. مضيفاً: “من المستبعد أن تكون هناك حركة حاسمة، إذا صح أن هناك أكثر من أمير قد انضموا لأحمد في لندن، هذا هروب من ساحة المواجهة، وليس حسماً”.