ردا على انتقادات وجهتها استوكهولم لتركيا.. “السويد بلد الاغتصاب” على لوحة في اسطنبول

0
44

اسطنبول|

عرضت لوحة اعلانية في مطار اسطنبول مانشيت صحيفة بعنوان “السويد بلد الاغتصاب” ردا كما يبدو على انتقادات وجهتها استوكهولم لتركيا بشأن سحب مادة من قانون العقوبات تعتبر ممارسة الجنس مع طفل دون الخامسة عشرة بمثابة اعتداء.

وكتب على اللوحة الاعلانية في صالة المغادرة في مطار اتاتورك عبارة بالتركية والانكليزية “تنبيه الى المسافرين! هل تعرفون ان معدل الاغتصاب في السويد هو الاعلى في العالم؟”

ويعرض الاعلان مانشيت الصفحة الاولى من صحيفة “غونس التركية بعنوان “السويد بلد الاغتصاب”.

وذكرت وكالة انباء الاناضول ان شركة خاصة تدير هذه اللوحات الاعلانية.

احتجت تركيا الاسبوع الماضي على لوحة اعلانية مماثلة في مطار فيينا تقول ان “تركيا تجيز العلاقات الجنسية مع اطفال دون الخامسة عشرة”.

واثارت هذه القضية توترا بين تركيا والسويد بعد ان وجه رئيس الوزراء ستيفان لوفن ووزيرة الخارجية مارغو فالستروم انتقادات اغضبت انقرة.

وايدت المحكمة الدستورية التركية في تموز سحب مادة تعتبر ممارسة الجنس مع طفل دون الخامسة عشرة اعتداء جنسيا في قانون العقوبات.

واكدت الحكومة التركية عزمها محاربة الاعتداءات الجنسية بحق الاطفال علما ان القانون التركي يعتبر ان 18 عاما هي السن القانونية لممارسة العلاقات الجنسية على اساس القبول والرضا.