ديمستورا يدعو روسيا وإيران وتركيا لعقد لقاء عاجل بشأن الغوطة

0
20

جنيف: دعا المبعوث الدولي الخاص إلى سورية، ستيفان دي ميستورا، اليوم الجمعة، تركيا وروسيا وإيران إلى عقد لقاء عاجل حول الوضع في غوطة دمشق الشرقية.
ونقلت وسائل إعلام غربية بياناً أصدرته المتحدثة باسم دي ميستورا، ألساندرا فيلوتشي، قالت فيه: “إن المبعوث الدولي دعا إلى وقف إطلاق النار في الغوطة الشرقية لضمان إيصال المساعدات الإنسانية إلى محتاجيها هناك وإجلاء الجرحى”.
وبحسب دي ميستورا، يجب على روسيا وإيران وتركيا بصفتها دولاً ضامنة لعملية أستانا، أن تعقد لقاء عاجلا حول الغوطة الشرقية لإعادة وقف التصعيد في هذه المنطقة.
وفي وقت سابق من الجمعة، قال دي ميستورا، في بيان: “إن هناك حاجة ملحة لوقف إطلاق النار ومنع قصف الغوطة الشرقية، لإدخال المساعدات الإنسانية وإجلاء المرضى والجرحى”، مشدداً على ضرورة البدء في إدخال المساعدات الإنسانية إلى الغوطة الشرقية مباشرة بعد إعلان وقف إطلاق النار، وتسهيل إجلاء الجرحى والمصابين.
ودعا دي ميستورا الدول الضامنة لعملية أستانا (روسيا وتركيا وإيران) إلى الاجتماع بسرعة لإعادة تثبيت مناطق خفض التصعيد في سورية.
ويجري مجلس الأمن الدولي تصويتاً اليوم الجمعة على مشروع قرار يطالب بهدنة لمدة 30 يوماً في سورية للسماح بتسليم المساعدات والإجلاء الطبي، ولكن لم يتضح بعد ما إذا كان مشروع القرار سيحظى بدعم جميع الدول دائمة العضوية في مجلس الأمن أم لا.
ويتطلب مشروع القرار الأممي لتمريره 9 أصوات مؤيدة، وعدم استخدام أي من الدول الخمس دائمة العضوية، وهي روسيا والصين والولايات المتحدة وبريطانيا وفرنسا، حق النقض (الفيتو).