ديربي ميلانو ينتهي سلبياً والفريقان يواصلان السقوط في الكالتشيو

0
23

ميلانو|

واصل فريقا مدينة ميلانو الغرق في دوامة النتائج السلبية بعدما فشل اياً منهما في تحقيق انتصار يحافظ على اماله الضعيفه في الوصول للدوري الاوروبي الموسم المقبل ويحقق به تفوقاً معنوياً يكون ولو نقطة واحدة مضيئه في موسم مليء بالضباب ليرفع الميلان رصيده إلى 43 نقطة ويرفع الانتر رصيده إلى 42 نقطة حافظا بهم على مراكزهما قبل 7 جولات من نهاية الدوري الإيطالي لكرة القدم.

الفريقان دخلا المباراة في ظروف متشابهة حيث يحتل الميلان والانتر المركزين  التاسع والعاشر على الترتيب بفارق نقطة واحدة يلوح لهما في الافق امل ضعيف في امكانية تحقيق المعجزة خلال الجولات المتبقية والتأهل لبطولة الدوري الاوروبي.

الغيابات اثرت في اختيار كلا المدربين للتشكيل الاساسي الذي لم يكن خالياً من المفاجأت فاختار  مانشيني الاعتماد على طريقة 4-3-1-2  لاعبه الايفواري ذو الثمانية عشر ربيعاً مشاركته الأولى كاساسياً مع الفريق بعدما شارك للمرة الأولى مع النيرازوري كبديلاً الاسبوع الماضي في لقاء فيرونا بجوار هيرنانيس وميديل كما واصل المدرب الايطالي ابعاد السويسري شاكيري عن التشكيلة الاساسية بسبب سوء المستوى مفضلاً الكرواتي كوفاسيتش عليه فيما استمر جيسوس في مركزه الجديد كظهير ايسر.

بينما استمر انزاجي في الاعتماد على طريقة 4-3-3 دافعاً بالحارس الاسباني لوبيز بالرغم من الشكوك التي اثيرت حوله بعد تعرضه للاصابة في اصبعه يوم الجمعه الماضي دافعاً بلاعبه سوسو للمرة الأولى ضمن التشكيلة الاساسية منذ انضمامه للفريق قادماً من ليفربول بعد عدة مشاركات كبديل خلال الفترة الماضية بدلاً من الياباني هوندا الغير قادر على المشاركة لمدة 90 دقيقة فيما عاد البرازيلي اليكس لقيادة دفاع الفريق بعد فترة من الاعتماد على جابريل باليتا.