دفعة جديدة من النازحين السوريين في لبنان في طريقها الى سوريا

0
49

غادرت صباح اليوم حافلة سورية تقل 30 سوريا انطلاقا من مركز كامل يوسف جابر الثقافي في النبطية، باشراف الامن العام وتنظيمه وحماية الجيش اللبناني، في اطار العودة الطوعية والامنة التي ينظمها الامن العام، باشراف مسؤول المعلومات والاستقصاء في الامن العام في الجنوب العقيد علي حطيط، رئيس دائرة الجنوب الثانية في الامن العام الرائد علي حلاوي، رئيس مركز أمن عام شبعا النقيب عباس الحرشي.

وحضر الى المركز رئيس رابطة العمال السوريين في لبنان مصطفى منصور، رئيس الرابطة في الجنوب محمد كراف ونائبه سليمان النعيمي، لمواكبة العائدين.

وقال منصور: “بتوجيه ومتابعة من سعادة السفير علي عبد الكريم علي سفير الجمهورية العربية السورية في لبنان وبالتعاون مع الأمن العام اللبناني، انطلقت صباح اليوم قافلة تضم مئات المواطنين العرب السوريين الذين قرروا العودة إلى وطنهم سوريا وينشط كوادر رابطة العمال العرب السوريين وأعضائها في مختلف المناطق والمحافظات اللبنانية لتسهيل أمور الراغبين بالعودة وتوفير كل ما يلزم لتحقيق هذا الهدف”.

وحضرت الى نقطة العبودية الحدودية عشرات العائلات السورية تمهيدا لتامين عودتهم الى الداخل السوري  بواسطة حافلات كانت السلطات السورية قد اوفدتها صباحا، لتقل هذه العائلات الى بلداتهم وقراهم التي كانو قد نزحوا منها مع بدء الازمة السورية، وذلك وسط إجراءات أمنية اتخذها الأمن العام اللبناني عند المعبر الحدودي للبنان مع سوريا في العبودية وبإشراف رئيس مكتب معلومات الأمن العام في عكار الرائد وسيم الصايغ وبحضور ممثلين عن مفوضية الامم المتحدة لشؤون اللاجئين.

كما باشر اليوم الأمن العام اللبناني في البقاع بترتيبات إجراءات العودة للنازحين ممن قرروا العودة  الطوعية إلى سوريا عبر بوابتي القاع، وتجمع 26 نازحا من مخيمات النزوح السوري في عرسال بالتجمع منذ الساعة السادسة من صباح اليوم للمغادرة إلى قرى القلمون الغربي عبر بوابة القاع على الحدود الشمالي.

وأشرف على عمليات المغادرة من بوابة البقاع الشمالي رئيس شعبة الاستقصاء في الأمن العام الرائد علي مظلوم.

وفي طرابلس، انطلقت دفعة جديدة من العائدين السوريين إلى سوريا بإشراف جهاز الأمن العام اللبناني وذلك من أمام معرض رشيد كرامي الدولي في طرابلس باتجاه معبر العريضة الحدودي بين لبنان وسوريا  ضمن العودة الطوعية التي نظمتها المديرية العامة للأمن العام للنازحين السوريين.