دراسة: الهدف في الحياة يساعد في الوقاية من أمراض القلب

0
25

ميرلاند/

بينت دراسة جديدة ان وجود هدف في الحياة لدى الإنسان يسعى لتحقيقه ، هو الذي يحميه من أمراض القلب والأوعية الدموية.

جاء في التقرير الذي قدم الى مؤتمر “جمعية القلب الأمريكية – نمط الحياة 2015” المنعقد في مدينة بالتيمور بولاية ميرلاند، ان الباحثين خلال الاختبارات التي شارك فيها 137 ألف شخص لم يقتصر اهتمامهم على الحالة البدنية والصحية للمشاركين، بل وشمل حالتهم النفسية كذلك.

وبينت نتائج الاختبارات ان المسنين، الذين كانوا يعرفون هدف حياتهم (مثل مساعدة الأطفال واللعب مع الأحفاد) كانت نسبة احتمال وفاتهم بأمراض القلب والأوعية الدموية اقل بـ 23 بالمائة من الآخرين. كما أن احتمال اصابتهم بالجلطة الدماغية انخفض بنسبة 19 بالمائة.

ويؤكد العلماء، على ان نتائج دراستهم هي تأكيد جديد على اهمية ودور الحالة النفسية في صحة الإنسان. ويأمل الباحثون أن تساعد استنتاجاتهم الأطباء في علاج كل مريض بما يلائمه، من خلال تحسين حالته النفسية ومساعدته في الشعور بالرضى عن حياته.