“داعش” يعدم مزارعا سوريا وابنه ويسرق أغنامه في ريف الرقة.. فيديو

0
81

قام إرهابيو تنظيم “داعش” بإعدام مواطنين سوريين أثناء قيامهما برعي الأغنام في بادية “دبسي عفنان” المفتوحة على منطقة الـ 55 كم التي يسيطر عليها الجيش الأمريكي جنوبي محافظة الرقة السورية.

ونقل مراسل “سبوتنيك” في محافظة الحسكة عن مصادر أهلية ورسمية في ريف الرقة المحرر أن “مجموعة مسلحة من فلول تنظيم “داعش” أعدمت مساء يوم الخميس (25 حزيران/ يونيو)، مواطنين سوريين هما حسين محمد الحمد وابنه نوري الحمد بعد مهاجمة منزلهما في قرية قليب النباج 15 كم شرقي دبسي عفنان قرب حقل الثورة النفطي في ريف محافظة الرقة، وسرقة 100 رأس من الأغنام والاستيلاء على سيارتهما وسرقة جميع المؤن الغذائية من المنزل”.

وأوضح المراسل أن مسلحي المجموعة الداعشية التي ارتكبت المجزرة كانوا يستخدمون الدراجات النارية وآليات مموهة، وغادروا فور ارتكابهم الجريمة باتجاه عمق الصحراء باتجاه منطقة الـ55 كم التي تتحلق حول القاعدة الأمريكية اللاشرعية في منطقة التنف على المثلث السوري العراقي الأردني، حيث ما زال ينشط تنظيم “داعش” الإرهابي فيها.

وأشار المراسل إلى أن وحدات من الجيش العربي السوري وقوات الشرطة السورية باشرت فور حدوث المجزرة بعملية تمشيط للمنطقة التي وقعت فيها الحادثة.

المصدر: سبوتنيك