داعش” يختطف أكثر من 100 عائلة من مخيم للنازحين بدير الزور

0
27

دير الزور: أفاد نشطاء ومصادر معارضة بأن تنظيم “داعش” أقدم على اختطاف أكثر من 100 شخص،واحتجزهم كرهائن، من معسكر للنازحين، لدى شنه هجوما معاكسا على قوات “سوريا الديمقراطية”، المدعومة أمريكياُ، في ريف دير الزور الجنوبي الشرقي.
وبحسب ماذكره نشطاء عبر مواقع التواصل الاجتماعي ، فان “داعش” داهم مخيم للنازحين واقع تحت سيطرة “قسد” في ريف دير الزور الجنوبي الشرقي وخطف اكثر من 100 عائلة.
وتحدثت بعض المصادر بان ” داعش” اقتاد جميع المدنيين المتواجدين في مخيم بادية هجين بريف ديرالزور الشرقي إلى مناطق سيطرته في بلدة الشعفة بعد هجوم واسع مفاجئ شنه على المخيم، مستغلاً سوء الأحوال الجوية في المنطقة.
وتخوض قوات “قسد” معارك عنيفة ضد مسلحي “داعش” حول بلدة هجين في وادي الفرات ، التي يتواجد فيها الآلاف من مقاتلي التنظيم.
وبحسب النشطاء، فان خسائر كبيرة في المواجهات وقعت بين التنظيم والمقاتلين الأكراد المدعومين بالغارات الجوية للتحالف الدولي بقيادة الولايات المتحدة.
وأطلقت قوات “سوريا الديمقراطية” (قسد)، المدعومة أمريكياَ، الشهر الماضي، المرحلة الأخيرة لحملة “عاصفة الجزيرة” لاستعادة المناطق المتبقية من تنظيم “الدولة الاسلامية” في ريف دير الزور.
وبدأت قوات “قسد”، حملتها باسم “عاصفة الجزيرة”، ضد معاقل تنظيم “داعش” منذ نحو عام، لتحرير ريفي دير الزور والحسكة، حيث تمّ استعادة العديد من القرى والبلدات، بمساندة من طيران التحالف الدولي.
ويقتصر تواجد تنظيم “داعش” اليوم على بعض الجيوب في محيط مدينة البوكمال وعلى الضفة الشرقية لنهر الفرات على الحدود السورية- العراقية، بعدما خسر غالبية الأراضي التي كان يسيطر عليها، نتيجة حملات شنها ضده الجيش العربي السورية، والمقاتلين الأكراد المدعومين من التحالف الدولي بقيادة واشنطن من جهة أخرى.