“داعش” لأنصاره: هذه عناوين 100 عسكري أميركي فاقتلوهم

0
31

لندن/

نشر تنظيم “داعش” الإرهابي لائحة فيها صور وأسماء وعناوين ورتب 100 عسكري أميركي، ممن دعت جماعة سمت نفسها “قسم التسلل الإلكتروني بالدولة الإسلامية” أن يقوم أنصارها في الولايات المتحدة، باستهدافهم هناك وقتلهم.داعش

وشرح “قسم التسلل الإلكتروني” ما لم يتم التأكد من صحته بعد، وهو أنه قرصن خوادم عسكرية وقواعد بيانات ورسائل بريد إلكتروني، ومنها حصل على بيانات من طلب قتلهم، أي الأسماء والصور والرتب بالجيش والعناوين المنزلية”. إلا أن وزارة الدفاع الأميركية (البنتاغون) علقت بأنها تحقق بالأمر، فيما امتنع مسؤول فيها، طلب من “رويترز” عدم نشر اسمه، عن “تأكيد صحة المعلومات إلى حين الانتهاء من فحصها”، كما قال.

وكانت مجموعة مقربة من “داعش” قرصنت في 12 يناير الماضي حسابين في “تويتر” و”يوتيوب” للقيادة الأميركية الوسطى، المشرفة على العمليات بالشرق الأوسط، فعلقتهما القيادة التي اعتبرت ما حدث “محرجاً، لكنه لا يشكل تهديداً أمنياً” وكان الإحراج بنشر لافتة بالأسود والأبيض مع صورة لمقاتل واسم المجموعة “سايبر خلافة” وعبارة “أنا أحب داعش” بدلاً من الشعار المعتاد للقيادة التي اعتبرت يومها أن التنظيم “أظهر مهارة عالية في الدعاية الإعلامية والترويج لنفسه في صفوف المجندين المحتملين”.

واستبقت صحيفة “نيويورك تايمز” التأكيد الرسمي أو النفي، بقولها إنه لا يبدو أن المعلومات “تم الحصول عليها من التسلل إلى خوادم الحكومة الأميركية” ونقلت عن مسؤول في “البنتاغون” أن معظم المعلومات “يمكن العثور عليها في السجلات العامة ومواقع البحث عن العناوين السكنية ووسائل التواصل الاجتماعي”، على حد رأي المسؤول الذي لم تذكر اسمه.

كما نقلت عن مسؤولين آخرين اعتقادهم بأن القائمة تم استخلاصها فيما يبدو من أفراد جرى ذكرهم في مقالات إخبارية عن الضربات الجوية على الدولة “الداعشية” التي بدأت بيانها المرفق باللائحة في الإنترنت بعبارة “إلى الكفار والمسيحيين والصليبيين”، طبقاً للوارد في البيان التحريضي على سفك دم “المبشرين” بالقتل “الداعشي” في أميركا.