“داعش”: حربنا مع أمريكا لم تبدأ ولن نسمح بقيام دويلة كردية

0
51

الرقة|

نشر تنظيم “داعش”، ليل الثلاثاء، إصداراً مرئياً جديداً، هدّد فيه الولايات المتحدة الأمريكية، كما وثّق بعضاً من العمليات الانتحارية ضد فصائل مسلحة بمناطق مختلفة من ريف حلب شمالي سوريا، ومعارك منبج ضد قوات سوريا الديمقراطية، إضافةً إلى بعض عمليات الإعدام لأسرى من الجيش السوري، وجماعات مسلحة.

الإصدار الذي وزعه المركز الإعلامي لـ “ولاية حلب” التابع لـ “داعش” وحمل اسم ثم تكون عليهم حسرة  أظهرَ بعضاً من العمليات الانتحارية والعسكرية ضد الفصائل  المسلحة السورية في ريف حلب الشمالي، إضافةً إلى معارك ضد الجيش السوري  في خناصر بريف حلب الجنوبي، التي تقع حالياً تحت سيطرة الجيش.

كما وثّق الشريط المصور، أسماء منفذي العمليات الانتحارية، من بينهم طفلان وهما – كما يظهر في الإصدار – أبو أنس البابي، وأبو معاذ الحلبي، ضد حواجز مَن أسماهم التنظيم بـ ‹صحوات الردّة› في ريف حلب الشمالي، في إشارة إلى فصائل مسلحة.

وتطرق تنظيم “داعش” في الشريط أيضاً، إلى المعارك التي تجري حالياً بينه وبين قوات سوريا الديمقراطية في مدينة منبج بريف حلب، مظهراً عملية انتحارية، قام بها أوزبكي (أبو خالد الأوزبكي) ضد نقطة لتمركز قوات سوريا الديمقراطية على أطراف منبج، إضافة إلى عملية قنص أحد مقاتلي قوات سوريا الديمقراطية.

وتوعد التنظيم في الوقت نفسه، بإفشال أي مخطط لقيام “دويلة كردية” في سوريا، كما سماها، وفقاً لما تخطط أمريكا، على حد تعبيره.

 وهدّد تنظيم “داعش” الولايات المتحدة الأمريكية، معتبراً أن معاركه مع أمريكا «لم تبدأ بعد»، كما أشار إلى «خسائرها في العراق في العقد الأخير من القرن الحالي»، لينتهي الإصدار بمشاهد للأسلحة والذخائر والعربات التي قال التنظيم أنه اغتنمها.