دارين سليمان : نتطلع لمشاركة مميزة في معرض التعليم الدولي وهدفنا إعادة الإعمار المعنوي للطالب الجامعي وتعزيز الانتماء الوطني لجيشنا وقائدنا

0
231

دمشق- سليمان خليل

بينت  دارين سليمان عضو المكتب التنفيذي للاتحاد الوطني لطلبة سورية رئيس مكتب التعليم الخاص والمعلوماتية أن الاتحاد الوطني لطلبة سورية يتطلع لمشاركة مميزة في معرض التعليم الدولي بدمشق من خلال التركيز على الحضور الطلابي المبدع وخاصة المتفوقين والمبدعين والمميزين في كوادر الاتحاد الحكومية والخاصة.

 واشارت دارين لموقع اخبار سوريا والعالم  الى النضال العميق لتاريخ الحركة الطلابية إذ لايخفى على احد حساسية ودقة المرحلة التي مرت بها سورية عقب تحقيق الاستقلال ودحر الاستعمار الفرنسي  في 17 نيسان 1946 .. مرحلة اتسمت بمخاض سياسي كبير وتجليات فرز قوى واحزاب وأقطاب على مستوى الوطن باكمله .. في تلك السنوات العصيبة خرج من بين الجموع قلب نابض بالعروبة والقوة والصلابة وجمع من حوله لفيف جميل من أركان بناء الدولة القائمة على الدعوة للنضال بصلابة ضد الاستعمار بكافة أشكاله والدعوة لتطبيق ديمقراطية التعليم والمطالبة بالتدريب العسكري لطلاب الجامعات وتحقيق العدالة الاجتماعية وتكافؤ الفرص بين المواطنين والذين يستمعون لدي الآن يئن في مسامعهم اني اتحدث عن طالب نذر نفس من أجل قضايا وطنه وشعبه وامته .. أنه القائد الطلابي الأول القائد الخالد حافظ الأسد .. وفي مرحلة مبكرة من حياته .. في عقده الثاني .. وقف حافظ الأسد على تلة من تلال جبال بلدة القرداحة في ريف اللاذقية يخطب أمام رفاقه في حزب البعث العربي الاشتراكي ويشحذ همة أبناء جيله بحيوية ملفتة .. عميقة الإيمان بسورية . 1950..  ثاقبة النظر للمستقبل .. بالغة الطموح نحو البناء والعلو بالوطن فدخل صفوف الحزب وعمره 17 عاماً وقاد المؤتمر الطلابي التأسيسي الأول للاتحاد الوطني لطلبة سورية في الثلاثين من اذار 1950 في مدينة اللاذقية ثانوية الشهيد جول جمال وليكتب بخط يده السطور الأولى للنضال الطلابي ومقارعة قوى الرجعية والتخلف بكل مسؤولية ووطنية ..

وقالت سليمان ان النضال المتواصل والإيمان الذي لم يضعف يوماً بالأمة والشعب والوطن انطلقت عجلة العمل التعليمي والجامعي وارتفعت صروح الجامعات بعد الحركة التصحيحية في 16 تشرين الثاني 1970 ونال التعليم اهتماماً مثل كل القطاعات الاقتصادية والثقافية والاجتماعية والتنموية وعمل الاتحاد من خلال مكاتبه التي سأعرج بلمحة مختصرة عن عمل كل منها وبشكل مختصر على الدفاع عن مصالح الطلبة والسعي لأخذ دور كبير في تمثيلهم وقيادة نشاطاتهم ودعم مواهبهم ورعاية الابداع والتميز وتطوير القدرات ..

واضافت سليمان أن المرحلة القادمة ستشهد حراكاً طلابياً فعالاً في كل الجامعات الخاصة ، مشددة على أهمية تقييم العملية التعليمية وما يتعلق بالجانب التنظيمي للاتحاد، مثمنة الدور الريادي للطلبة في مختلف المجالات وتقديم القراءة الواعية لواقع العمل الطلابي في الجامعة، والإشارة إلى مواطن الخلل في المنظومة التعليمية ودعوة الجهات المعنية لإيجاد الحلول المناسبة بما يسهم في النهوض بالعملية التعليمية بمختلف جوانبها، بدءاً من مجلس الكلية وحتى مجلس التعليم العالي.

وسيتم خلال المعرض تقديم ندوة مفتوحة عن عمل الاتحاد ودوره في الحياة الجامعية ودور الطلبة في حماية المكتسبات التي تحققت في القطاع التعليمي في ظل القائد المؤسس حافظ الأسد واستمرارها بعهد السيد الرئيس بشار الأسد، مؤكدة الاستمرار في المحافظة عليها لتبقى صروحاً تقدم العلم والمعرفة للأجيال القادمة.

يذكر ان المعرض يقام في فندق داماروز من 8 ولغاية 11  آب بمشاركة المؤسات التعليمية والطلابية في سورية وموعد ندوة الاتحاد سيكون الخميس 11 آب الساعة الثانية ظهراٍ في قاعة المحاضرات بالداماروز