“جيش الإسلام” يعلن التوصل لاتفاق مع روسيا حول الغوطة الشرقية

0
9

 أعلنت جماعة “جيش الإسلام” أحد الفصائل المسلحة في الغوطة الشرقية في سوريا، أنها توصلت لاتفاق مع روسيا لإجلاء الجرحى من القطاع المحاصر قرب دمشق.

وقالت جماعة “جيش الإسلام”،  إنها تواصلت مع روسيا عبر الأمم المتحدة للتوصل إلى الاتفاق.

وأعلن المركز الروسي للمصالحة في وقت سابق اليوم، أن حرب شوارع اندلعت في الغوطة الشرقية بعد مطالب بانفصال “فيلق الرحمن” عن “جبهة النصرة”.

وعقد عسكريو المركز الروسي بوساطة أممية، حسب زولوتوخين، لقاء مع قيادة تنظيم “جيش الإسلام” التابع للمعارضة المسلحة، امس الاحد بهدف التوصل إلى اتفاق على خروج دفعة ثانية من مسلحيه من الغوطة.

وأشار المسؤول إلى أن مركز المصالحة يجري مفاوضات مع سلطات عدد من قرى وبلدات الغوطة بغية تقديم المساعدات إلى المدنيين وضمان إخراجهم الآمن عبر الممر الإنساني في مخيم الوافدين.

وأضاف أن المنفذ الإضافي لا يزال يعمل في محيط بلدة جسرين في جنوب الغوطة، حيث أقيم مركز طبي ومركز تقديم وجبات ساخنة، وتنتظر وسائل النقل المدنيين لنقلهم إلى مناطق آمنة.

وأكد اللواء الروسي أن الوضع لا يزال صعبا ومتوترا في الغوطة الشرقية، حيث استهدف المسلحون خلال الساعات الـ24 الماضية مرتين العاصمة دمشق وضواحيها بسبع قذائف من عيار 120 مم، دون تسجيل سقوط قتلى أو جرحى.