“جبهة النصرة” تغتال يحيى حوراني القيادي في حماس بمخيم اليرموك

0
26

دمشق|

أكدت مصادر إعلامية أن عناصر تابعة لـ”جبهة النصرة” اغتالت قياديا في حركة حماس، فيما اتهم آخرون “الجيش الحر” بالوقوف وراء العملية.

وأعلنت “حماس” الاثنين 30 اذار أن القيادي في الحركة يحيى حوراني والمعروف بأبو صهيب اغتيل برصاص مجهولين في مخيم اليرموك للاجئين الفلسطينيين في جنوب دمشق.

وقالت الحركة في بيان إن الحوراني قتل “أثناء توجهه لأداء واجبه الإنساني في مشفى فلسطين في مخيم اليرموك”، من دون أن توجه الاتهام إلى جهة محددة.

ونقلت وكالة “فرانس برس” عن مصدر فلسطيني في المخيم قوله أن “الحوراني قتل متأثرا بجروح أصيب بها إثر استهدافه بأعيرة نارية”.

وأضافت الحركة في بيانها أن الحوراني “كان له دور إغاثي وطبي مميز أسعف فيه المئات من الجرحى والمصابين ودرب المئات من المسعفين والممرضين”.