توهج فضائي فائق يقلق علماء الفلك

0
41

رصد علماء الفلك اليابانيون توهجا فائقا في النجم AD Leonis، لم يرصد علماء الفلك مثله في السابق.

وتفيد مجلة Forbes، بأنه وفقا لبيانات العلماء، النجم AD Leonis أكبر بعشرين مرة من الشمس، ويقع على بعد 16 سنة ضوئية من الأرض. ولم يسبق لعلماء الفلك أن رصدوا توهجا كالذي رصدوه هذه المرة، لذلك يعتبرونه إشارة إنذار للأرض. 

ويشير علماء الفلك، إلى أن التوهج الكوني، هو عبارة عن إطلاق مفاجئ لطاقة نشطة على نجم بجانب مجموعة البقع الشمسية، الذي يرافقه أحيانا قذف كتلة تاجية وعواصف مغناطيسية شديدة.

والتوهح الفائق الذي رصده علماء الفلك في النجم AD Leonis، ناتج عن انفجارات أقوى بـ 10 آلاف مرة من التي تحدث في الشمس، لذلك يمكن أن تشكل  العاصفة المغناطيسية الناتجة عنه خطورة كبيرة على الأرض.

المصدر: نوفوستي