توقعات بتولي رئيس الحكومة السابق “رئاسة” في القطاع الخاص

0
42
رئيس الوزراء السوري وائل الحلقي

دمشق|

أكدت مصادر مقربة من رئيس الحكومة السابق الدكتور وائل الحلقي أن الأيام الأولى لمغادرته مبنى رئاسة مجلس الوزراء لم تكن بالأيام العادية بالنسبة له.

إذ كشفت المصادر عن أن “مرحلة تأقلم الدكتور الحلقي مع الانتقال من أيام مزدحمة المواعيد والاجتماعات المنتهية بالتوجيهات والقرارات إلى أيام هادئة تدعو إلى الاستمتاع بقسط من الاستجمام والراحة لم تكن بالمرحلة السهلة”.

إلا أن المرحلة لم تدم طويلاً، إذ كشف مصادر عن أن “الدكتور الحلقي يسعى إلى استلام منصب آخر أقل نشاطاً وأسهل في اتخاذ القرارات لا يشترط نجاحها إلا امتلاك الخبرات التدريسية التي ربما سيتجاوزها الدكتور الحلقي كون المنصب يتبع للقطاع الخاص”.

بعد أيام ليست بالبعيدة عن خروجه من مبنى رئاسة مجلس الوزراء، ناقش الحلقي رسالة الدكتوراه التي كان أشرف عليها الأستاذ الدكتور بسام الحلبي خلال الأشهر الأخيرة من حياة الحكومة السابقة، حيث بينت المصادر أنّه يقوم الآن بتعديلها ليصبح أستاذاً مدرساً في الجامعات السورية.

ترافق ذلك مع تقديم الأستاذ الدكتور محمد الجليلاتي رئيس جامعة قاسيون الخاصة، التي يعود ملكها للدكتور وائل الحلقي، استقالته من منصبه لأسباب خاصة وقبول مجلس الأمناء للاستقالة حيث تم تكليف نائبه الدكتور شوقي البطل بتسيير أمور الجامعة اعتباراً من 23-8-2016 ما يفسح المجال الآن أمام الدكتور وائل الحلقي كي يتولى رئاسة الجامعة بعد صدور قرار تعديل شهادة الدكتوراه.