توقعات بإنتاج 3 ملايين طن من القمح.. والحكومة تعد الفلاحين بأسعار مجزية

0
40

دمشق|

أجمع المعنيون بالقطاع الزراعي على أن جميع المؤشرات تظهر أن محصول القمح سيكون متميزا من حيث الانتاج والجودة بفضل الاجراءات الحكومية وانتظام وتوزع الامطار بأوقات مناسبة.

وأشار المعنيون إلى أن التقديرات الاولية تؤكد أن انتاج القمح سيصل إلى 3 ملايين طن يتوقع ان أن تستلم مؤسسة الحبوب 60الى 65% منه باسعار “مجزية” ستحددها الحكومة قريبا.

ولفت مدير الإنتاج النباتي بوزارة الزراعة عبد المعين القضماني في تصريح خاص لموقع اخبار سورية والعالم إلى أن انتظام وتوزع الأمطار التي هطلت خلال هذا الموسم أوصلت المحاصيل الزراعية الى بر الأمان خاصة محاصيل القمح والشعير البعل والبقوليات الغذائية والمحاصيل الطبية والعطرية”.

ولفت القضماني إلى أن “نسبة ٩٨% من المساحة المزروعة بالقمح المروي بحالة جيدة  وبالنسبة لحالة القمح البعل أوضح أن ٩٨ % من منطقة الاستقرار الأولى والبالغة ٣٢٢ ألف هكتار و٩٤ % من منطقة الاستقرار الثانية والبالغة ٢٥٤ ألف هكتار و٨٩ % من منطقة الاستقرار الثالثة والبالغة ٥٠ ألف هكتار “بحالة جيدة”، في حين أن منطقة الاستقرار الرابعة التي لاتتجاوز مساحتها بالـ ٥ر٣ آلاف هكتار “فحالتها وسط“.

وفيما يتعلق بمحصول الشعير الذي بلغت المساحة المزروع فيها    ١٦ر١ مليون هكتارو المروي منها ٦٠ ألف هكتار  بين القضماني أن  ٩٦ % منها “بحالة جيدة.

أما مناطق الاستقرار الأولى التي بلغت مساحتها ١٠١ ألف هكتار ٩٥ % منها بحالة جيدة، والاستقرار الثانية البالغة ٤٢٥ ألف هكتار ٩٣% منها بحالة جيدة، والاستقرار الثالثة ٢١٣ ألف هكتار٩٠ % منها بحالة جيدة وأخيراً منطقة الاستقرار الرابعة ٩٢ ألف هكتار 60% بحالة جيدة.

وأوضح القضماني: أن الحالة العامة للمحاصيل الطبية والعطرية جيدة ووصلت نسبة تنفيذ زراعتها إلى ١٢٨ % حيث وصلت المساحات المزروعة إلى ٩٩ ألف هكتار توزعت إلى ٣٠ ألف هكتار للكمون و٥ر٤ آلاف هكتار لليانسون و٣ر٨ آلاف هكتار لحبة البركة و٥ر٥ آلاف هكتار للكزبرة و٥٥ هكتاراً للشمرة.

من جهته قال مدير المؤسسة العامة لتجارة وتصنيع الحبوب موسى نواف العلي لإخبار سورية والعالم ان المؤسسة اتخذت كل الاجراءات لتسهيل استلام موسم الحبوب حيث قامت بافتتاح مراكزها اعتبارا من اليوم لاستلام الحبوب بالتنسيق مع اللجان الامنية في المحافظات الامنة .

وأشار العلي الى ان المؤسسة انهت عملية توزيع الاكياس اللازمة لتعبئة القمح على جميع المحافظات والتي تم تحديد سعرها  210 بالمحافظات الشمالية الشرقية و110 ليرات لباقي المحافظات سيتم اعادة ثمنها الى المزارعين بعد استلامها معبأة بالقمح .

ولفت العلي الى ان المؤسسة قامت بتأمين جميع مستلزمات استلام القمح ابتداء من الرقائق البلاستيكية والشوادر لتغطية الكميات المستلمة ومواد التعقيم الخاصة بتعقيم الكميات التي ستخزن قبل نقلها الى المحافظات الاخرى

وبين العلي ان رئيس مجلس الوزراء وجه حاكم مصرف سورية المركزي بتأمين قيم محصول موسم القمح الحالي والجهات المعنية الاخرى باستلام كامل المحصول وتسهيل اجراءات الاستلام وخاصة شهادات المنشأ.