تنظيم “داعش” يجبر أهالي الرقة على “تأجير” أطفالهم

0
34

الرقة/

مع تزايد معسكرات تجنيد الأطفال من قبل تنظيم داعش الإرهابي، واستغلالهم في محافظة الرقة السورية، التي تعتبر أحد أهم معاقله، كشف حساب “الرقة تذبح بصمت” عبر مواقع التواصل الاجتماعي، عن أن عناصر داعش يدفعون مبالغ مالية لأهالي الأطفال مقابل تجنيدهم.

وذكر موقع تايمز الأمريكي، أن الأهالي يرغمون على أخذ المبالغ إضافة إلى مواد غذائية وملابس، مقابل تسليم أطفالهم للتنظيم.

وقالت الصحيفة إن هناك ثلاث معسكرات تجنيد بالقرب من محافظة الرقة، حيث يتم تلقين الأطفال دروساً في القتال والذبح، وذكر حساب “الرقة تذبح بصمت” أن معسكر الخليفة للأشبال، ومعسكر أشبال الفاروق، ومعسكر الشريعة للأشبال، في مدينة الطبقة بالرقة، يقوم بتجنيد الأطفال لمدة 40 يوماً حيث يتم تعليمهم أساليب القتال والنحر والذبح الوحشية.

وكشفت الصحيفة أنه يتم إعطاء الآباء 200 دولار أمريكي مقابل أطفالهم، وإذا رفض الأهالي إرسال أطفالهم للتجنيد، يجب إلحاقهم بالدروس التي تقام في المساجد لدراسة القرآن الكريم، حيث يتم إقناعهم بالانضمام إلى المعسكرات.

ونشر تنظيم داعش الإرهابي في وقت سابق، فيديو يظهر افتتاح “معسكر الفاروق” لتجنيد الأطفال، حيث يتم إعطاؤهم دروساً عن القتل والذبح لناشئة لم يتجاوز عمر أكبرهم 15 سنة.