تمساح يلتهم صحفيا بريطانيا خلال إجازته في سيريلانكا

0
96

لندن|

لقي صحفي بريطاني حتفه بعدما التهمه تمساح أثناء قضاء اجازته في سيريلانكا، وذكرت وسائل اعلام، أن بول ماكلين البالغ 25 عاماً والذي يعمل في جريدة “الفاينانشال تايمز”، كان يقضي عطلة مع أصدقائه، حينما ذهب ليغسل يده في بحيرة قريبة، لكن سرعان ما خرج منها تمساح ليلتهمه بعد ذلك .

ووفقا لشهود العيان، فقد جذب التمساح الصحفي بينما كان يحاول أن يفر منه بكل ما أوتي من قوة، “منتفضا بكلتي يديه وقدميه”، ولكنه اختفى في بحيرة إليفانت-روك.

وبحسب موقع “مترو” البريطاني , وقعت الحادثة، عندما كان بول ماكلين، البالغ من العمر 25 عامًا، يقضى عطلة مع بعض زملائه، وخلال أحد الخروجات، ابتعد قليلًا عن زملائه ليبحث عن مرحاض يغسل فيه يديه بجوار بحيرة «كروكودايل روك».

وأضاف «مترو» أنه خلال هذه اللحظة التي مال فيها بول لتنظيف يديه، انتهز تمساح صياد الفرصة، وقام بالانقضاض عليه وسحبه إلى البحيرة وافتراسه.

ووجد الغواصون جثة الصحفي في بحيرة باناما حوالى 360 كم شرق العاصمة كولومبو، حيث صرح أحد الضباط بأنه كانت هناك “ست أو سبع جروح على ساقه اليمنى”.

يذكر أن تمساح تمكن من جذب طفل كان موجودا بالقرب من شاطئ البحيرة، داخل منطقة الاستجمام في عالم والت ديزني في ولاية فلوريدا الأمريكية، مؤخرا، حيث شاهد والدا الطفل تلك الحادثة، ولم يتمكن الاب من إنقاذ ابنه.