تفاصيل: هكذا تم اعتقال سليمان هلال الأسد في كلماخو

0
23

دمشق|

وصلنا من مصدر موثوق ، ان الجهات المختصة السورية، قامت بإعتقال “الشبيح” الفار من وجه العدالة سليمان الأسد الذي أقدم على قتل عقيد في الجيش السوري قبل أيام على دوار الأزهري في المدينة.

وأتت عملية إعتقال “سليمان” بعد موجة بحث قامت بها الأجهزة الأمنية سبقها تدخل مباشر في القضية من قبل الرئيس السوري بشار الاسد الذي طلب “إعتقاله وإحضاره للمثول أمام العدالة”.

وفي تفاصيل عملية الإعتقال، علمت “الحدث نيوز”، ان “سليمان الأسد كان يختبأ في مزرعة منعزلة في محيط قرية كلماخو في ريف اللاذقية، حيث وردت معلومات إلى الأجهزة الأمنية ان “سليمان” متواجد في داخلها، فقامت وحدة من الشرطة بعملية تطويق المزرعة ومداهمة المسكن الذي يتخفى فيه حيث طلب منه الإستسلام دون مقاومة، وهذا ما حصل، فجرى اقتياده إلى مقر أمني في اللاذقية دون ان يحصل أي إشتباك.

وكانت جريمة “سليمان الأسد” قد أجّجت المزاج الشعبي في مدينة اللاذقية، حيث خرجت تظاهرات وإعتصامات طلبت من القيادة السورية إعتقال “سليمان” ومحاكمته حيث وصلت المطالب إلى الإعدام كون هذا الشخص صاحب إرتكابات وتعديات عديدة بحق أهالي المدينة