تفاصيل استثنائية لهجمات كاتالونيا

0
21

 

أفادت صحيفة “Vanguardia” بتفاصيل مثيرة لمقتل رجل عثر على جثته في سيارة دهست شرطيين في برشلونة بعد قليل من هجوم بشاحنة على حشد في شارع رامبلا وسط العاصمة الكاتالونية أمس الخميس.

وقالت الصحيفة إن الرجل كان جالسا بجانب السائق، وهو مواطن إسباني وصاحب سيارة Ford Focus البيضاء التي دهست الشرطيين على أطراف برشلونة.

وأضافت أن الرجل لم يقتل برصاص رجال الأمن، بل ذبح على يد مجهول.

وكانت السلطات الإسبانية أعلنت أن سائق السيارة لقي مصرعه في تبادل لإطلاق النار مع الشرطة، وأضافت في وقت لاحق أن الرجل لم يكن على صلة بالعملية الإرهابية في وسط المدينة.

تجدر الإشارة إلى أن ما اتضح من ملابسات مقتل صاحب السيارة، دفع الشرطة إلى إعادة النظر في الحادث، حيث أعلن مستشار الشؤون الداخلية في كاتالونيا خواكين فورن عن احتمال وجود علاقة بينه وبين هجوم شارع رامبلا، الذي أسفر عن مقتل 13 شخصا وإصابة 100 على الأقل أمس الخميس.

في سياق متصل، أكدت شرطة كاتالونيا أن المهاجمين الخمسة الذين قتلوا إثر دهسهم بسيارة مشاة في بلدة كامبريلس جنوب برشلونة مساء الخميس، كانوا يحملون أحزمة ناسفة.

وأضافت الشرطة على تويتر أن فريقا لإبطال مفعول المفرقعات في كامبريلس سينفذ عددا من التفجيرات المتحكم فيها.