تغريدة ترامب تثير ضجة بين السوريين..

0
1957

أثارت تغريدة للرئيس الأمريكي دونالد ترامب ضجة بين الناشطين السوريين, بعد أن دعا الى إطلاق النار على المتظاهرين في مدينة مينيابوليس الأمريكية.

وجاء في تغريدة ترامب التي رصدتها وكالة أوقات الشام الاخبارية:

«…تحدثت للتو إلى الحاكم تيم فالز وأخبرته أن الجيش معه طوال الطريق ….ولكن عندما يبدأ الشغب ، يبدأ إطلاق النار..»

وفراً, سارع موقع تويتر الى الأشارة إلى تغريدة ترامب بصفتها محرضة وتمجّد العنف, مضيفاً أنه لن يقوم بحذف التغريدة, وبأن التغريدة لن تُزال عن المنصة لكي يرى الجمهور و العالم صلتها بالاحداث الجارية:

«….لكننا حافظنا على التغريدة على تويتر لأنه من المهم أن يظل الجمهور قادرًا على رؤية التغريدة بالنظر إلى صلتها بالمسائل الجارية ذات الأهمية العامة.»

وهاجم ناشطون سوريون الرئيس الأمريكي بعد هذه التغريدة, معتبرين أنه يؤيد إطلاق النار على المتظاهرين الغير مسلحين في مدينة مينيابوليس الأمريكية, بينما يقوم هو نفسه بمعاقبة الحكومة السورية التي تخوض حرباً على مدى عشرة أعوام مع تنظيمات إرهابية مسلحة.

حيث أكد الكثير من المعلقين على أن مبادئ الحرية هي كذبة تستخدمها الولايات المتحدة لتحقيق أهداف سياسية واستعمارية في البلدان الأخرى, أما حين يتعلق الأمر بأحداث تجري داخل أمريكا فإن الوضع يختلف.

من جهته, رد حاكم ولاية مينيسوتا الأمريكية بأن تغريدات ترامب لا تساعد على احتواء الأزمة, وبأننا لسنا بحاجة الجيش.

 وكالة أوقات الشام الاخبارية