تظاهرات في تركيا ضد بيرين سات وحياتها في خطر

0
165

اسطنبول

بين الصدمة، الغضب، والحزن، تدفع نجمة تركيا الأولى، بيرين سات، ثمنًا باهظًا لما تملكه -كغيرها- من حرية التعبير عن أراءها السياسية، والتي أفصحت عنها علانية كونها أحد المواطنين الأتراك. وفي دولة تحترم الحريات لم يتوقع أحد أن تُقابل معارضة بيرين سات للحكومة بتظاهرات شعبية مسيئة لها، وأن تجد سآت حياتها مهددة بالخطر بسبب تصويتها في الانتخابات البرلمانية السابقة لصالح حزب الشعوب الديمقراطية الموالي للأكراد.

بعد العمليات المسلحة التي استهدفت عناصر من الجيش والشرطة في تركيا في الأيام السابقة، وأصابع الاتهام التي تشير إلى حزب العمال الكردستاني الكردي المصنف كحزب ارهابي في تركيا، قامت مجموعة من الأتراك بتنظيم تظاهرة أمام القصر الذي تم تصوير فيه مسلسل العشق الممنوع، وأخذوا ينددون بموقف بيرين سات متهمينها بالخيانة مع التهديد والوعيد بمعاقبتها.

الأمر الذي دفع النجم التركي كينان دوغلو زوج بيرين سات إلى تعيين حرس خاص مرافق لبيرين سات، حيث أصبح الوضع لا يبشر بالخير، وأصبحت حياتها في خطر.

فيما خرجت النجمة القديرة نبهات شيهري عن صمتها بعد أن كانت قد اعتزلت الفن ووسائل الإعلام، عادت لتدافع عن بيرين سات من خلال تغريدة لها على حسابها الشخصي على موقع تويتر أدانت محاولات التربص ببرين وقامت بتأييدها تأييد كامل.